نيمار ينفي مجدداً إمكانية رحيله عن سانتوس

نفى المهاجم  البرازيلي الدولي الشاب نيمار دا سيلفا مجدداً وبشدة وجود أي إمكانية  لرحيله عن صفوف سانتوس البرازيلي في الوقت الحالي للعب بأحد الأندية الأوروبية.

وقال نيمار (20 عاماً): "أشعر بالسعادة في سانتوس حيث أستمتع بالهدوء في اللعب والذهاب إلى عملي في الملعب، وهذا شيء مهم  للغاية".

وجاءت تأكيدات نيمار خلال تصريحات تلفزيونية أدلى بها اليوم الإثنين مؤكداً بذلك على استمراره مع الفريق.
وتعلق البرازيل أملاً كبيراً على نيمار في قيادة الفريق للفوز بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل.

كما أكد اللاعب من قبل أنه مستمر مع سانتوس حتى المشاركة مع المنتخب البرازيلي في كأس العالم.
وأضاف نيمار: "أشعر بالسعادة في سانتوس ومع عائلتي وابني وأصدقائي، الوقت لم يحن بعد للرحيل".

وأضاف: "لا أرى نفسي الآن في صفوف فريق آخر" مشيراً إلى تمسكه بالبقاء حتى إشعار آخر في الفريق الذي لعب له من قبل أسطورة الكرة البرازيلي بيليه.

ويمتد عقد نيمار مع سانتوس حتى تموز/يوليو 2014 ويتضمن شرطاً جزائياً يبلغ  45 مليون يورو في حالة رغبة اللاعب في فسخه قبل هذا التاريخ.
ورد نيمار بذلك على رغبات أندية برشلونة وريال مدريد الإسبانيين ومانشستر سيتي وتشيلسي الإنكليزيين وأندية أخرى للتعاقد معه.

وأوضح نيمار أن تركيزه ينصب حالياً على مسيرته مع سانتوس وكذلك مشاركته المرتقبة مع المنتخب البرازيلي في بطولتي كأس القارات 2013 وكأس العالم  2014 بالبرازيل.

وقال نيمار: "إذا قلت إنني لا أفكر في كأس القارات، أكون كاذباً لأنها فرصة نادرة للمشاركة مع المنتخب البرازيلي في مثل هذه البطولات، وأشعر الآن أنني أكثر استعداداً مما كنت عليه في كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا 2011) بالأرجنتين (والتي خرج فيها مع الفريق من دور الثمانية) ".

وأضاف: "أشعر بقلق واهتمام بالغين وأتوقع تقديم أداء أفضل لأنني أريد التركيز بعدها في كأس العالم".