بن همام يستقيل والفيفا يوقفه مدى الحياة عن أنشطة كرة القدم

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاثنين إن القطري محمد بن همام المرشح السابق لرئاسة الاتحاد الذي واجه مزاعم بشأن الفساد استقال من جميع مناصبه في كرة القدم وتقرر إيقافه مدى الحياة عن ممارسة أنشطتها.

واضاف الفيفا في بيان "بموجب ميثاق القيم الجديد للفيفا لا يزال من حق لجنة القيم بالاتحاد الدولي اتخاذ قرار حتى لو استقال الشخص وقد قررت غرفة قضائية إيقاف محمد بن همام مدى الحياة عن جميع الأنشطة المرتبطة بكرة القدم."

وتابع البيان "عقوبة الإيقاف مدى الحياة تستند إلى التقرير النهائي الذي أعده مايكل جيه. جارسيا رئيس الغرفة القضائية بلجنة القيم في الفيفا.

"التقرير يظهر انتهاكات متكررة للمادة 19 (الخاصة بتضارب المصالح) من ميثاق القيم في الفيفا لعام 2012 قام بها محمد بن همام أثناء فترة رئاسته للاتحاد الاسيوي لكرة القدم وكعضو في اللجنة التنفيذية بالفيفا بين 2008 و2011 وهي تبرر عقوبة الإيقاف مدى الحياة عن جميع أنشطة كرة القدم."

وعاقب الفيفا بن همام الرئيس السابق للاتحاد الاسيوي في البداية بالإيقاف في يوليو تموز 2011 بسبب مزاعم رشوة أثناء سعيه الذي لم يكتمل لمنافسة سيب بلاتر على رئاسة الفيفا.

وفي يوليو تموز ألغت محكمة التحكيم الرياضية عقوبة الإيقاف مدى الحياة لكن بن همام بقي بعيدا عن المنصب لإيقافه من قبل الاتحاد الاسيوي بسبب مخالفات مالية وهي عقوبة أقرها الفيفا.

ودفع بن همام - الذي انتخب بلا منازع رئيسا للاتحاد الاسيوي لفترة ثالثة في يناير كانون الثاني 2011 - مرارا بانه بريء واشتكى من أن معاقبته جاءت بسبب منافسته لبلاتر.

 

×