بطولة اسبانيا: تعثر جديد لريال مدريد وفالنسيا ينتكس مجددا

تعادل ريال مدريد مع ضيفه اسبانيول 2-2 اليوم الاحد في المرحلة السادسة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وعزز التعثر الجديد للفريق الملكي حظوظ غريمه التقليدي برشلونة في احراز استعادة اللقب دون قلق اذ بقي الفارق بينهما 10 نقاط قبل قمة الاخير مع مطارده اتلتيكتو مدريد الذي يتخلف عنه بفارق 6 نقاط لاحقا اليوم.

على ملعب سانتياغو برنابيو وامام 77 الف متفرج، سيطر ريال مدريد على المجريات 77 مقابل 23 في المئة) منذ بداية المباراة، لكن النتيجة اتت في غير مصلحته فوقف القائم في وجه تسديدة الكرواتي لوكا مودريتش ثم تقدم اسبانيول من احدى هجماته المعاكطسة النادرة بعدما خطف خوان فيرديو الكرة ومررها الى سيرخيو غارسيا الذي اطلقها من خارج المنطقة من بين المدافعين سيرخيو راموس والبرتغالي بيبي خدعت الحارس ايكر كاسياس وسكنت على يساره في اعلى الزاوية (31).

وكاد غارسيا يسجل الهدف الثاني اثر ركنية ردها كاسياس وتابعها الاول من مكان مناسب واطاح بها بعيدا دون تركيز (39)، ورد ريال مدريد بهجمة سريعة قادها البرتغالي كريستاينو رونالدو واهدر بدوره (40) قبل ان يتمكن من ادراك التعادل بعد عرضية ارسلها من الجهة اليمنى الالماني سامي خضيرة وتابعها البرتغالي ببطن القدم وهي طائرة في الشباك (45+1) رافعا رصيده الى 14 هدفا.

وفي الشوط الثاني، اشرك مدرب فريق العاصمة البرتغالي جوزيه مورينيو الارجنتيني انخل دي ماريا بدلا من الكرواتي لوكا مودريتش فتحسن مستوى الكرات المرفوعة من الاجناب، ومرر البديل كرة عرضية الى بيبي ومنه الى رونالدو الذي وضعه داخل المنطقة امام المدافع البرتغالي فابيو كوينتارو المندفع من الخلف فهرب من مدافع وتابعها في اقصى الزاوية اليسرى مسجلا هدفه الاول هذا الموسم (48).

وابعد كوينتراو كرة عرضية خطرة امام المرمى من البرتغالي سيماو سابروزا (51)، واضاع دي ماريا فرصة هدف ثالث (52)، ووقف تقاطع العارضة والقائم في الزاوية اليسرى في وجه قذيفة دي ماريا (54)، ولم يتحكم رونالدو بتسديدة كرة من الارجنتيني البديل قريبة جدا وسهلة (57)، وضاعت فرصة جديدة للفريق الملكي من كرة الالماني مسعود اوزيل القريبة ايضا ارتدت من قدمي الحارس فرانشيسكو كاسيا الى ركنية (62).

وضاعت فرصة على اسبانيول للتعويض من كرة عرضية لم يحسن الاوروغوياني خوان البين التعامل معها في اول لمة بعد نزوله بديلا لفيرديو (70)، ورد اوزيل بكرة جانبية انحرفت قليلا عن القائم الايسر (73)، وتناقل رونالدو الكرة مع اوزيل ومن الاخير على رأس البديل موراتا (20 عاما) الذي تابعها صوب المرمى في اول لمسة له ايضا فارتطمت برأس مدافع وخرجت الى ركنية (75).

وهدأت وتيرة اللعب بشكل لافت خصوصا من جانب ريال مدريد في ربع الساعة الاخير وكاد يدفع الثمن من ركلة حرة نفذت على رأس المكسيكي هكتور مورينيو حاول خوان كابديفيلا وضعها في الشباك فلم ينجح (85)، ثم محاولة اخرى من سيرخيو غارسيا ولم يحالفه الحظ، لكن الثالثة كانت ثابتة من ركنية على رأس مورينيو تابعها البين من مسافة قريبة ووضعها بسهولة في المرمى مدركا التعادل (88).
وفوت اوزيل فرصة اعادة التقدم لريال مدريد (90).

وصعد ليفانتي الى المركز الخامس موقتا بفوزه على مضيفه ريال سرقسطة 1-صفر على ملعب "لا ريمورادا".

وسجل روبن غارسيا هدفا مبكرا في الدقيقة 19 كان كافيا لمنح فريق النقاط الثلاث التي رفعت رصيده الى 27 نقطة ونقلته الى المركز الخامس موقتا بفارق نقطتين امام ريال بيتيس الذي يحل ضيفا على سلتا فيغو الاثنين في ختام المرحلة، في حين توقف رصيد ريال سرقسطة الذي مني بهزيمته التاسعة عند 19 نقطة في المركز الثالث عشر.

وعلى ملعب "ميستايا"، انتكس فالنسيا، رابع الموسم الماضي، مجددا ومني بهزيمته الثانية على ملعبه هذا الموسم (الاولى قبل مرحلتين امام سوسييداد 2-5) والاولى بقيادة مدربه الجديد ارنستو فالفيردي وجاءت على يد رايو فايكانو بهدف وحيد سجله الارجنتيني اليخاندرو دومينغيس في الدقيقة 83 من ركلة جزاء تسبب بها مواطنه تينو كوستا بعد اسقاطه روبرتو تراشوراس داخل المنطقة.

وكان فالنسيا اسهل مشواره مع فالفيردي الذي خلف الارجنتيني ماوريتسيو بيليغرينو بعد السقوط الكبير امام سوسييداد، بالفوز على مضيفه ليل الفرنسي (1-صفر) في الجولة الاخيرة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا، مؤكدا احقيته بالتأهل مع بايرن ميونيخ الالماني الى الدور الثاني، ثم تغلب على اوساسونا خارج قواعده ايضا (1-صفر) في الدوري ثم على الفريق ذاته وفي الملعب ذاته (2-صفر) لكن في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس اسبانيا.

وتجمد رصيد "لوس شيه" بعد هزيمته السابعة هذا الموسم عند 21 نقطة، فيما رفع فايكانو بفوزه السابع حتى الان رصيده الى 22 نقطة وتقدم على فالنسيا الى المركز التاسع.

وتستكمل المرحلة لاحقا فيلعب ريال مدريد حامل اللقب مع اسبانيول، وبرشلونة المتصدر مع ملاحقه اتلتيكو مدريد، على ان تختتم غدا الاثنين بمباراتي ديبورتيفو لا كورونيا مع بلد الوليد، وسلتا فيغو مع ريال بيتيس.