خروج تاريخي لتشيلسي من دوري الأبطال رغم أهدافه الستة أمام نورشيلاند

ودع تشيلسي الإنجليزي ، حامل اللقب ، بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مبكرا رغم فوزه الكاسح 6/1 على ضيفه نورشيلاند الدنماركي اليوم الأربعاء في الجولة السادسة من مباريات المجموعة الخامسة بالدور الأول للبطولة.

ورغم الفوز الكاسح ، ظل تشيلسي في المركز الثالث بالمجموعة برصيد عشر نقالط وبفارق نتائج المواجهات المباشرة مع شاختار دونيتسك الأوكراني الذي تأهل لدور الستة عشر قبل هذه الجولة ورافقه يوفنتوس الإيطالي اليوم بالفوز على شاختار نفسه.

وأنهى تشيلسي الشوط الأول لصالحه بهدفين سجلهما ديفيد لويز والأسباني فيرناندو توريس في الدقيقتين 38 من ضربة جزاء والثانية من الوقت بدل الضائع بعدما أهدر زميلهما إدين هازارد ضربة جزاء في الدقيقة 35 .

كما شهدت الدقيقة 32 ضربة جزاء لفريق نورشيلاند سددها نيكولاي ستوكهولم وتصدى لها التشيكي بيتر تشيك حارس مرمى تشيلسي.

ومع بداية الشوط الثاني ، أعاد جوشوا جون فريقه نورشيلاند إلى المباراة وجدد أمله بتسجيل هدف في شباك تشيك في الدقيقة 46 .

ولكن هذا الهدف كان بمثابة الشرارة التي أشعلت حماس تشيلسي وفتحت الطوفان الإنجليزي حيث سجل الفريق الإنجليزي أربعة أهداف في غضون 20 دقيقة وأحرزها جاري كاهيل وتوريس والأسباني الآخر خوان ماتا وأوسكار في الدقائق 51 و56 و63 و71 على الترتيب.

 

×