الدوري الاسباني: فالكاو يستعيد ذاكرة التهديف وأتلتيكو يكتسح أشبيلية برباعية نظيفة

استعاد المهاجم الكولومبي راداميل فالكاو جارسيا ذاكرة التهديف وقاد أتلتيكو مدريد إلى فوز ساحق 4/صفر على ضيفه أشبيلية اليوم الأحد في المرحلة الثالثة عشر من الدوري الأسباني لكرة القدم في لقاء شهد طرد ثلاثة من لاعبي أشبيلية.

وتغلب خيتافي على مضيفه اسبانيول 2/صفر وتعادل أتلتيك بلباو مع ديبورتيفو لاكورونا 1/1 .

واستغل أتلتيكو النقص العددي في صفوف ضيفه وحقق عليه الفوز الكبير الذي رفع رصيده إلى 34 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف برشلونة الذي يستطيع استعادة فارق الثلاث نقاط إذا تغلب على مضيفه ليفانتي اليوم أيضا.

وتلقى أشبيلية صدمة مبكرة بطرد لاعبه فيدريكو فازيو في الدقيقة 21 وسدد فالكاو ضربة الجزاء ليحرز منها الهدف الأول لأتلتيكو في الدقيقة 22 وهو الهدف الأول لفالكاو منذ شهر.

وحسم أتلتيكو اللقاء تماما في الشوط الأول عبر هدفين آخرين سجلهما أمير سباهيتش لاعب أشبيلية عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 40 وكوكي في الدقيقة 44 قبل أن يضيف ميراندا الهدف الرابع للفريق في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وشهد الشوط الثاني طرد اللاعبين لونا وإيفان راكيتيتش من صفوف أشبيلية في الدقيقتين 80 و83 لينهي أشبيلية اللقاء بثمانية لاعبين فقط.

واقتنص خيتافي فوزا غاليا على مضيفه اسبانيول بهدفين نظيفين للاعب وسطه بدرو ليون سانشيز ومدافعه المخضرم خوسيه ماني في الدقيقتين 17 و90 .

ورفع خيتافي رصيده إلى 19 نقطة في المركز السابع بينما ظل اسبانيول في المركز العشرين الأخير برصيد تسع نقاط.

وفي مباراة أخرى ، تقدم أوسكار دي ماركوس بهدف لبلباو في الدقيقة 24 ثم أدرك آبيل أجيلار التعادل لديبورتيفو في الدقيقة 52 .

ورفع بلباو رصيده إلى 15 نقطة في المركز الرابع عشر مقابل 11 نقطة لديبورتيفو في المركز السابع عشر.

 

×