يونايتد ينتفض ويصعد لصدارة دوري انجلترا احتفالا بفيرجسون

نفد مانشستر يونايتد وصيف بطل الموسم الماضي بجلده من هزيمة ثانية على التوالي بعد ان حول تخلفه الى فوز كبير على ضيفه كوينز بارك رينجرز صاحب المركز الاخير 3-1 السبت في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

على ملعب اولد ترافورد وامام ما يزيد على 75600 متفرج، كاد مانشستر يونايتد يتلقى الخسارة الثانية بعد الاولى في المرحلة السابقة امام نوريتش سيتي، غداة رفع الستار عن تمثال لمدربه الاسكتلندي اليكس فيرغوسون احتفاء بالذكرى 25 لتوليه الاشراف عليه.

يذكر ان فيرغوسون الذي يبلغ قريبا الحادية والسبعين، قاد مانشستر يونايتد الى احراز اللقب المحلي 12 مرة ودوري ابطال اوروبا مرتين، فضلا عن العديد من الالقاب في كأس انكلترا وكأس رابطة الاندية المحترفة وغيرها من المسابقات القارية.

وصمد كوينز بارك رينجرز الذي اقل امس مدربه الويلزي مارك هيوز لفشله في تحقيق اي فوز في 12 مباراة وعين اليوم مكانه مدرب توتنهام السابق وافضل مدرب في الموسم الماضي هاري ريدناب، طوال الشوط الاول دون ان تهتز شباكه رغم السيطرة الميدانية الواضحة جدا لاصضحاب الارض.

وفي الشوط الثاني، حصل كوينز بارك رينجرز على ركنية وصلت الكرة منها الى الاسكتلندي جيمي ماكي الذي تابعها بقدمه اليمنى من زاوية ضيقه في اسفل الزاوية اليسرى لمرمى الحارس الدنماركي اندريس ليندغارد (52).

وحصل كوينز بارك رينجرز على ركلة حرة في مكان مناسب على حدود المنطقة اثر خطأ ارتكبه البرازيلي رافائيل فانبرى لها المغربي عادل تاعرابت ونفذها قوسية سقطت على ظهر السبكة من الاعلى وخرجت (56).

وثارت ثائرة "الشياطين الحمر" وترجموا تفوقهم الميداني منذ بداية اللقاء (67 مقابل 33) الى 3 اهداف متتالية خلال 7 دقائق بدأها المدافع جوناثان ايفانز من متابعة رأسية لكرة نفذها داني ويلبيك من ركلة ركنية (64).

واضاف الاسكتلندي دارين فليتشر الهدف الثاني بعد عرضية من واين روني انهاها برأسه ايضا في الشباك (68) قبل ان يمرر البرازيلي اندرسون كرة الى المكسيكي خافييبر هرنانديز الذي سجل منها الهدف الثالث (71).

ورفع مانشستر يونايتد رصيده الى 30 نقطة نقلته الى الصدارة وتقدم بفارق نقطتين امام جاره مانشستر سيتي حامل اللقب قبل قمته المنتظرة غدا على ارض تشلسي الذي اصبح رابعا وله 24 نقطة.

وتابع وست بروميتش البيون خطواته الثابتة ونتائجه الطيبة هذا الموسم وصعد الى المركز الثالث بعد ان حقق فوزه الثامن على حساب مضيفه سندرلاند 4-2.

على ملعب "ستاديوم اوف لايت" وامام اكثر من 36 الف متفرج، مني سندرلاند احد فرق المؤخرة (الخامس عشر) بهزيمة ثقيلة هي الرابعة له هذا الموسم مقابل فوزين و6 تعادلات ومباراة مؤجلة.

وحسم وست بروميتش النتيجة بشكا شبه قاطع في الشوط الاول عندما تقدما بهدفين نظيفين للمجري زولتان غيرا (30) والايرلندي شاين لونغ (44).

وشهد الشوط الثاني تسجيل 4 اهداف تقاسمها الفريقان بالتساوي فسجل للفريق الزائر البلجيكي روميلو لوكاكو (81 من ركلة جزاء) والفرنسي مارك انطون فورتون (90+3)، ولاصحاب الارض كريغ غاردنر (73) والبنيني ستيفان سيسينيون (87).
ورفع وست بروميتش رصيده الى 26 نقطة.

وعلى ملعب غوديسون بارك، تعادل ايفرتون مع ضيفه نوريتش سيتي 1-1، لكنه بقي خامسا برصيد 21 نقطة بفارق نقطتين امام ارسنال الذي يحل لاحقا اليوم ضيفا على استون فيلا.

وفرط ايفرتون بفوز كان في متناوله وكان سيعزز موقعه في المركز الخامس بعدما تقدم بهدف خطفه الدولي الاسكتلندي ستيفن نايسميث في وقت مبكر بعد ان حول الى الشباك كرة وصلته من براين اوفييدو (12).

وبقي ايفرتون متقدما حتى الوقت بدل الضائع حيث تمكن نوريتش المنتشي بفوزه في المرحلة السابقة على مانشستر يونايتد، من ادراك التعادل بفضل ركلة حرة نفذها الاسباني خافيير غاريدو وتابعها الكاميروني-الفرنسي سيباستيان باسونغ برأسه في الشباك (90+1).

وتغلب ستوك سيتي على ضيفه فولهام 1-صفر سجله الاسكتلندي تشارلي آدم اثر رأسية من العملاق بيتر كراوتش (26).

وقاد الاسباني خوردي غوميز فريقه ويغان الى فوز صعب على ضيفه ريدينغ 3-2. وسجل غوميز ثلاثية فريقه (58 و68 و90+2)، فيما سجل شون موريسون (35) والحارس الدولي العماني علي الحبسي (79 خطأ في مرمى فريقه) هدفي الضيوف.

ويلعب الاحد ايضا في ختام المرحلة سوانسي سيتي مع ليفربول، وساوثمبتون مع نيوكاسل، وتوتنهام على وست هام.