تيري يتعرض لالتواءة قوية ويخرج مصاباً من مباراة تشيلسي وليفربول

خرج جون تيري من الملعب محمولا على محفة بعد 39 دقيقة من عودته للدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد بعدما احتفل بخوض أول مباراة منذ انتهاء إيقافه لأربع مباريات محلية بتسجيل هدف ضد ليفربول في استاد ستامفورد بريدج.

واصطدم تيري بلويس سواريز مهاجم ليفربول وبدا أنه أصيب في ركبته بعدما وضع تشيلسي في المقدمة بضربة رأس بعد 20 دقيقة من البداية بتسجيل هدفه رقم 50 لناديه في جميع المسابقات. وهذا رقم قياسي من الأهداف لمدافع في تشيلسي.

لكن بعد 19 دقيقة أخرى خضع للعلاج لفترة طويلة في أرض الملعب ثم خرج محمولا بعد التصادم مع سواريز الذي نفذ بدوره عقوبة إيقاف بسبب إساءة عنصرية الموسم الماضي.

وغاب تيري عن مباريات تشيلسي في الدوري الممتاز ضد توتنهام هوتسبير ومانشستر يونايتد وسوانزي سيتي وعن مواجهة مانشستر يونايتد في كأس رابطة الأندية الانجليزية بعدما أدانه الاتحاد الانجليزي لكرة القدم بالإساءة عنصريا لانطون فرديناند مدافع كوينز بارك رينجرز.