ميسي يخفف من وطء الهزيمة.. ومدرب سيلتيك يقضي أجمل ليلة في عمره

أكد النجم الأرجنتيني الدولي ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني أن الفريق لا يشعر بالقلق رغم الهزيمة أمام مضيفه سلتيك الاسكتلندي 1-2 الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السابعة ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان برشلونة يأمل في تحقيق الفوز في مباراة الأربعاء كي يلحق ببورتو البرتغالي وملقا الإسباني ومانشستر يونايتد الإنكليزي في دور الستة عشر، ولكن سلتيك حقق الفوز ليحتفل بأفضل شكل وسط جماهيره بمناسبة مرور 125 عاما على تأسيس النادي.

وقال ميسي عقب المباراة التي شهدت أول هزيمة لبرشلونة في البطولة بعد ثلاثة انتصارات متتالية: "إننا مازلنا في صدارة المجموعة، ولا نشعر بالقلق".

وأضاف ميسي الذي سجل الهدف الوحيد لبرشلونة في الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة :"قدمنا كل شيء ولكن الأمور لم تسر لصالحنا".

وأوضح ميسي :"أعتقد أننا قدمنا عملنا جيدا، فقد صنعنا الفرص ولكن الكرة لم تسكن الشباك".

من ناحيته، أعرب نيل لينون المدير الفني لنادي سيلتك عن سعادته البالغة بفوز فريقه على ضيفه برشلونة.

وأشار إلى أنها ربما تكون أفضل ليلة له طوال مشواره في عالم كرة القدم.

وأضاف لينون: "إنني فخور للغاية بفريقي، لقد قدم مجهودا خارقا، الأمر غاية في الخصوصية لأننا نحتفل بالذكرى الـ125 لتأسيس النادي، وقد حصلنا على فرصة كبيرة للتأهل إلى الدور التالي".

وأوضح: "الثغرة بين الفريقين يمكن رؤيتها من خلال دفعهم بديفيد فيا وسيسك فابريغاس في الشوط الثاني، بينما دفعنا نحن بأنطوني وات، لقد أظهرنا التزاما حقيقيا وقدمنا مجهودا جماعيا رائعا".