فيا يمهل برشلونة حتى "الكريسماس" لمساواته بسانشيز أو الرحيل

أمهل الهداف التاريخي لمنتخب إسبانيا ديفيد فيا فريقه برشلونة حتى عطلات أعياد الميلاد لكي يعود لاعبا أساسيا، وإلا سيبحث عن وجهة أخرى، وذلك بالتزامن مع أنباء حول رغبة إنتر ميلان الإيطالي في الفوز بخدماته.

وكشفت تقارير صحيفة "ماركا" واسعة الانتشار أن فيا يشعر بالضيق داخل النادي الكتالوني لعدم الحصول على التقدير الكاف، خاصة بعد عودته من إصابة طويلة وتعافيه نهائيا منها، مع قياس تألقه في الدقائق المحدودة التي لعبها خلال الموسم.

ويعتزم نجم فالنسيا السابق عقد اجتماع مع المدرب تيتو فيلانوفا ليبلغه بأن صبره قد نفد، وأنه يحتاج لعدد أكبر من الدقائق للعب وفرصة متساوية مع التشيلي أليكسيس سانشيز والكتالوني بدرو رودريغز، حيث اعتاد المدرب على الدفع به كبديل ثالث.

ويترقب ساندرو روسيل رئيس البرسا ما سيسفر عنه الاجتماع بين فيا وفيلانوفا، فإذا اعترف له المدرب بأن فرصه ضئيلة في المشاركة الأساسية، فإن الإدارة ستسعى للبحث عن عرض ثري لتعويض مبلغ الـ40 مليون يورو الذي تم دفعه لفالنسيا من أجله.

ويدرك فيا أنه فضل الانتقال للبلوغرانا من أجل التتويج بألقاب، وبعد أن حقق الكثير منها، أصبح فريقه الآن عقبة أمام الانضمام لمنتخب بلاده، حيث استبعده المدرب فيسنتي ديل بوسكي من حساباته في الجولة الماضية من تصفيات مونديال البرازيل أمام فرنسا، لذا فإنه قد يضطر لاتخاذ قرار بالرحيل ما لم تتغير الأمور قبل الكريسماس.

 

×