الدوري الألماني: قمَّة ناريّة بين دورتموند وشالكه

سيكون بوروسيا دورتموند مطالباً بالفوز على ضيفه القوي شالكه في المرحلة الثامنة من الدوري الألماني لكرة القدم، إذا ما كان يريد الاحتفاظ بأمل الظفر باللقب للمرَّة الثالثة على التوالي، وذلك لأنه يتأخَّر حالياً بفارق 9 نقاط عن غريمه بايرن ميونيخ المتصدِّر الذي يحلّ ضيفاً ثقيلاً على فورتونا دوسلدورف.

ومن المؤكَّد أن مدرِّب دورتموند يورغن كلوب سيسعى جاهداً لكي يحثّ لاعبيه للمحافظة على تركيزهم أمام شالكه الذي يتقدَّم عليهم في الترتيب العام بالمركز الثالث وبفارق نقطتين، لأن تفكيرهم منذ الآن منصبّ على موقعة الأربعاء المقبل مع ضيفهم ريال مدريد الإسباني في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويقدِّم رجال كلوب أداءً جيّداً هذا الموسم في المسابقة الأوروبية إذ فازوا على أياكس أمستردام الهولندي (1-0) في الجولة الأولى ثم عادوا من معقل مانشستر سيتي بطل إنكلترا بنقطة بعد أن أجبروه على التعادل (1-1)، في مباراة تقدَّموا فيها حتى الوقت بدل الضائع قبل أن يسجِّل الإيطالي ماريو بالوتيلي هدف التعادل لأصحاب الأرض من ركلة جزاء.

لكن الفريق الأصفر والأسود يقدِّم أداءً متأرجحاً في الدوري المحلي حيث لم يحقِّق سوى ثلاثة انتصارات في سبع مباريات، ما جعله يتأخَّر بفارق 9 نقاط عن بايرن ميونيخ.

ولن تكون مباراة السبت على ملعب "سيغنال أيدونا بارك" سهلة على الإطلاق في مواجهة شالكه الذي لم يخسر هذا الموسم سوى مباراة واحدة كانت أمام بايرن ميونيخ (0-2) في المرحلة الرابعة، ما سمح لفريق المدرِّب الهولندي هوب ستيفنز احتلال المركز الثالث بفارق سبع نقاط عن الصدارة.

وسيسعى الطرفان دون أدنى شك إلى الظفر بالنقاط الثلاث من أجل التحضير بأفضل شكل ممكن لما ينتظرهما في منتصف الأسبوع، وذلك لأن شالكه سيكون أيضاً أمام اختبار صعب للغاية في دوري أبطال أوروبا عندما يسافلا لملاقاة آرسنال الإنكليزي في لندن، ويملك شالكه أربع نقاط من مباراتين بعد فوزه على أولمبياكوس اليوناني خارج قواعده (2-1) قبل أن يكتفي في الجولة الثانية بالتعادل مع ضيفه مونبلييه بطل فرنسا (2-2).

وعلى ملعب "إل تي يو أرينا"، يبحث بايرن ميونيخ عن مواصلة مسلسل انتصاراته عندما يلعب بضيافة فورتونا دوسلدورف في أول مواجهة بين الفريقين منذ 26 نيسان/أبريل 1997 حين خرج النادي البافاري فائزاً بخماسية نظيفة.

ويبدو فريق المدرِّب يوب هاينكيس مرشَّحاً على الأقل للمحافظة على فارق النقاط الخمس الذي يفصله عن ملاحقه إينتراخت فرانكفورت الذي يواجه اختباراً صعباً أمام هانوفر، ولتحقيق الفوز الثامن على التوالي في المسابقة.

ويلعب النادي البافاري الذي سيفتقد خدمات نجمه الهولندي أريين روبن إضافة إلى هدَّافه ماريو غوميز، خارج ملعبه أمام ليل الفرنسي الثلاثاء المقبل في دوري أبطال أوروبا.

ويعاني روبن من مشكلة عضلية أبعدته عن الملاعب منذ ثلاثة أسابيع، وهو كان يأمل الاستفادة من عطلة المباريات الدولية لكي يعود إلى تمارين المجموعة الأسبوع الماضي لكنه إصابته تجدَّدت خلال تمارين الخميس الماضي، كما سيتواجد غوميز في المدرَّجات مجدَّداً بعد أن غاب عن جميع مباريات الفريق هذا الموسم بسبب خضوعه لعملية جراحية في كاحله، وهو بدأ تمارينه الفردية مؤخَّراً.

وبدوره يسعى إينتراخت فرانكفورت، الحالم بقيادة مدربه أرمين فيه في العودة إلى منصَّة التتويج للمرة الأولى منذ 1959 حين أحرز لقبه الوحيد، إلى استعادة توازنه على حساب ضيفه القوي هانوفر، وذلك بعد أن سقط للمرّة الأولى هذا الموسم في المرحلة السابقة على يد بوروسيا مونشنغلادباخ (0-2).

وتفتتح المرحلة غداً الجمعة بمباراة هوفنهايم مع غروثر فيورث، ويلتقي السبت باير ليفركوزن مع ماينتس، وفولفسبورغ مع فرايبورغ، وفيردر بريمن مع بوروسيا مونشنغلادباخ.

وتختتم الأحد بمباراتي نورمبرغ مع أوغسبورغ، وهامبورغ مع شتوتغارت.

 

×