فيلانوفا يتحسّر على ضياع الفوز وميسي مقتنع بالنتيجة

تباينت ردود فعل نجم نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع مدرب الفريق تيتو فيلانوفا حول التعادل مع ريال مدريد 2-2 مساء أمس الأحد في كلاسيكو الدوري الإسباني.

وكان عملاقا الكرة الإسبانية تعادلا 2-2 مساء أمس في الأسبوع السابع من منافسات الدوري الإسباني ليحافظ برشلونة على صدارته لترتيب البطولة، ولكنه أصبح يتقاسمها مع أتلتيكو مدريد برصيد 19 نقطة لكل منهما بعد فوز هذا الأخير على ملقة 2-1 في مباراة أخرى أمس.

بينما يقتسم ريال مدريد حاليا المركز الخامس بترتيب المسابقة مع كل من مايوركا واشبيلية وبفارق ثماني نقاط عن برشلونة.

وبعد المباراة أبدى ميسي رضاه عن النتيجة بشكل عام، بينما أكد فيلانوفا أن برشلونة سنحت له الفرصة لتحقيق الفوز ولكنه لم يستغلها.

وقال ميسي: "كنت أفضل أن نفوز الليلة ولكن حتى الفوز لم يكن سيعطينا نتيجة حاسمة. فالمشوار مازال طويلا على نهاية الموسم".

وأضاف ميسي: "يجب أن نسعد لأننا مازلنا متقدمين على ريال مدريد بفارق ثماني نقاط، لأن ريال مدريد فريق كبير حقا".

بينما أشار فيلانوفا إلى غياب عدد من لاعبيه الأساسيين عن صفوف برشلونة أمس وقال: "لعبنا اليوم بدون خط دفاعنا الأساسي بالكامل، ولكن اللاعبين البدلاء أبلوا بلاء حسنا".

وأضاف: "لو كنت علمت قبل بداية الموسم أننا سنكون متقدمين على ريال مدريد بفارق ثماني نقاط بعد سبع مراحل فقط من الموسم لكنت سعدت بالتأكيد. ولكننا اليوم سنحت لنا الفرصة لتوسيع هذا الفارق إلى 11 نقطة، إلا أننا لم نستغل هذه الفرصة".

وعندما سئل فيلانوفا عن الأعلام واللافتات التي تطالب باستقلال كاتالونيا والتي رفعتها جماهير برشلونة الحاشدة في استاد "كامب نو" أمس رد قائلا: "كان سلوك الجماهير جيداً، فقد جاءوا لمشاهدة مباراة في كرة القدم".

في الوقت نفسه اتفق خافيير ماسكيرانو مدافع برشلونة مع مدربه فيلانوفا حول تفوق فريقه على ريال مدريد أمس وقال: "أعتقد أننا كنا نستحق الفوز. لقد كانوا أفضل منا في أول 20 دقيقة من المباراة، ولكننا بعدها فرضنا سيطرتنا حتى نهاية اللقاء".

 

×