يوروبا ليغ: انتر ميلان يستعيد توازنه وانجي يحقق فوزه الاوروبي الاول

استعاد انتر ميلان الايطالي توازنه بفوز ثمين على مضيفه نيفيتشي الاذربيجاني 3-1 الخميس في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة ضمن دور المجموعات لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم.

وكان انتر ميلان سقط في فخ التعادل امام ضيفه روبن كازان الروسي 2-2 في الجولة الاولى، فرفع رصيده الى 4 نقاط وبات يتقاسم الصدارة مع الاخير الذي تغلب على ضيفه بارتيزان بلغراد الصربي 2-صفر.

في المباراة الاولى في باكو، حسم انتر ميلان مباراته مع نيفيتشي في الشوط الاول بتسجيله الثلاثية.

يذكر انها اول زيارة لفريق ايطالي الى باكو، ونجح الانتر في الخروج فائزا رغم غياب اكثر من لاعب اساسي في صفوفه ترقبا للدربي الساخن امام جاره ميلان الاحد المقبل على ملعب سان سيرو، وفي مقدمتهم الارجنتيني دييغو البرتو ميليتو وانطونيو كاسانو والهولندي ويسلي سنايدر المصاب.

وسيكون الفوز بمباراة الغد مهما لانتر لانه سيمنح لاعبيه دفعا معنويا كبيرا قبل مواجهة الجار اللدود ميلان الاحد المقبل في الدوري المحلي.

وبكر انتر ميلان بالتسجيل منذ الدقيقة العاشرة عبر البرازيلي فيليب كوتينيو من تسديدة قوية من نقطة الجزاء، وأضاف النيجيري جويل اوبي تشوكووما الثاني في الدقيقة 30 من مسافة قريبة، قبل ان يسجل الكرواتي ماركو ليفايا الثالث بضربة رأسية من مسافة قريبة ايضا.

وسجل اصحاب الارض هدف الشرف عبر التشيلي نيكولاس كاناليس من مسافة قريبة في الدقيقة 53.

وفي الثانية، استغل روبن كازان عاملي الارض والجمهور وتغلب على ضيفه بارتيزان بلغراد بهدفين نظيفين سجلهما التركي غوكدينيز كارادينيز من تسديدة قوية من خارج المنطقة (45) والكسندر ريازانتسيف من تسديدة قوية من 15 مترا (48).

وفي المجموعة الاولى، قاد المهاجم الدولي الكاميروني صامويل ايتو فريقه انجي ماخاشكالا الى تحقيق فوزه الاوروبي الاول بتسجيله هدفي الانتصار في مرمى ضيفه يونغ بويز السويسري 2-صفر.

وافتتح ايتو التسجيل لانجي في الدقيقة 61 من ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد المدافع الارجنتيني اولوجيو زاراتي، واضاف الثاني في الدقيقة الاخيرة من مسافة قريبة.

ويشارك انجي للمرة الاولى في دور المجموعات لاحدى المسابقتين الاوروبيتين، وهو يخوض اختباره الاوروبي الثاني بعد ان لعب مباراة قارية واحدة خلال موسم 2001-2002 في مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي حين خرج من الدور الاول على يد رينجرز الاسكتلندي بمباراة واحدة عوضا عن اثنين (خسرها صفر-1) اقيمت على ملعب محايد في العاصمة البولندية وارسو بسبب الاضطرابات الامنية في الشيشان.

ويحقق انجي نتائج ملفتة في الدوري المحلي بقيادة المدرب الهولندي غوس هيدينك وايتو (5 انتصارات متتالية و7 من اصل 10 مباريات)، وهو حافظ على سجله الخالي من الهزائم على الصعيد القاري للمباراة الثامنة على التوالي هذا الموسم بعد ان استهل مشواره في المسابقة الاوروبية الثانية من حيث الاهمية من الدور التمهيدي الثاني حيث تخطى بودابست هونفيد المجري (1-صفر و4-صفر) ثم فيتيس ارنهيم (2-صفر و2-صفر) والكمار الهولنديين (1-صفر و5-صفر) قبل ان يجبر اودينيزي على الاكتفاء بالتعادل معه في الجولة الاولى من دور المجموعات.

 

×