ريال يكتسح ميليوناريوس ودياً بالثمانية

لقن ريال مدريد الإسباني منافسه ميليوناريوس الكولومبي درساً قاسياً وألحق به هزيمة ثقيلة بثمانية أهداف نظيفة يوم الأربعاء في مباراة كأس سانتياغو برنابيو التي تقام هذا العام تكريماً لأسطورة كرة القدم ألفريدو دي ستيفانو الرئيس الفخري لنادي ريال مدريد.

ورغم مشاركة الريال بفريق يعتمد بشكل كبير على اللاعبين الاحتياطيين والبدلاء، حقق الفوز الساحق وأحرز لقب النسخة الرابعة والثلاثين لهذه الكأس.

وقبل بداية المباراة، شاهد أكثر من 50 ألف مشجع احتشدوا في المدرجات عدداً من الصور المتعاقبة لنجمهم السابق ألفريدو دي ستيفانو الذي صال وجال ضمن صفوف الفريق قبل نحو ستة عقود من الزمان.

وانهمرت الدموع من عيون كثيرين قبل بداية المباراة بعدما شاهدوا هذه الصور للأسطورة دي ستيفانو.

ولم يدفع البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للريال في تشكيلة فريقه الأساسية اليوم بأي من اللاعبين الـ 11 الذين كانوا ضمن التشكيل الأساسي للفريق في المباراة التي فاز فيها الريال 2-صفر على رايو فاليكانو أمس الأول الاثنين.

ولكن ذلك لم يمنع الريال من السيطرة بقوة على مجريات اللعب أمام ضيفه الذي بدا مثل الشبح واستقبلت شباكه ثمانية أهداف سجلها البرازيلي كاكا (هاتريك) في الدقائق 14 و38 و60 من ضربة جزاء وخوسيه كاييخون في الدقيقتين 23 و68 وألفارو موراتا في الدقيقتين 32 و36 والفرنسي كريم بنزيمة في الدقيقة 79.

 

×