مورينيو: مانشستر سيتي بطل أوروبا القادم

يرى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد الإسباني أن غريمه مانشستر سيتي الإنكليزي سيفوز بلقب دوري أبطال أوروبا في يوم من الأيام لو استمر بمستواه الحالي.

ويفتتح ريال مدريد مشواره في البطولة التي يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقبها، الثلاثاء أمام مانشستر سيتي في "سنتياغو برنابيو".

وقارن مورينيو الاستثمارات التي أنفقها الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على سيتي منذ شراء النادي في 2008 وما فعله الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش لتشيلسي والتي أسفرت مؤخرا عن فوز "البلوز" بلقب الموسم الماضي.

وقال مورينيو: "لا أعتقد أن الأمر كان صعبا على تشيلسي، فمنذ شراء رومان للنادي، كان كلاوديو رانييري المدير الفني الأول خلال حقبة رومان، ثم جئت أنا وفوزنا بأول ألقاب الدوري وبعد الكؤوس والألقاب، ثم كارلو أنشيلوتي واستمرت الانتصارات وأخيرا فازوا بلقب دوري أوروبا".

وأضاف "وحينما بدأ سيتي مع مارك هيوز بدأوا في إنفاق الأموال لشراء لاعبين جيدين، ثم جاء روبرتو مانشيني وقام بعمل جيد، وشكل فريق قوي وحصد أول لقب للكأس ثم لقب الدوري، أنا لا أعرف هل هذا الموسم أو التالي مع مانشيني أو مدرب أخر، سيفوز سيتي بدوري الأبطال مثلما حدث مع تشيلسي".

وقدم الريال هذا الموسم أسوأ بداية له في الدوري الإسباني منذ سنوات طويلة، حيث خسر مباراتين وتعادل في واحدة وفاز بلقاء وحيد ليتجمد رصيده عند أربع نقاط من أربع مباريات واتسع الفارق الذي يفصله عن منافسه التقليدي العنيد برشلونة إلى ثماني نقاط.

وعن مباراة سيتي المرتقبة قال مورينيو: "التشكيلة لن تختلف كثيراً، ولن أشرك لاعباً ليس في كامل لياقته الفنية والبدنية، خاصة أمام منافس ملئ بالنجوم الذين يلعبون على مستوى عال".

وأضاف مورينيو "أعتقد أنني المذنب، لا شك لديكم في أنه عندما نفوز، نفوز جميعا، وعندما نخسر، أكون أنا المخطئ، إذا كانت هناك شكوك، فإنها زالت الآن"، مشيرا إلى أن تصريحاته تأتي صريحة وبلا أي غموض عن تحمله المسؤولية.

 

×