يوفنتوس يسحق مضيفه أودينيزي ويتصدر

حقق يوفنتوس حامل اللقب فوزه الثاني على التوالي في الدوري الإيطالي لكرة القدم، وكان على حساب مضيفه أودينيزي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في لقائهما يوم الأحد على ملعب الفريولي في أوديني شمال شرقي إيطاليا، ضمن منافسات المرحلة الثانية من البطولة.

أحرز أهداف الفائز كل من التشيلي أرتورو فيدال من ركلة جزاء في الدقيقة 14، والمونتينيغري ميركو فوتشينيتش في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً عن ضائع للشوط الأول، والمهاجم سيباستيان جوفينكو في الدقيقتين 53 و70، قبل أن يحرز أندريا لاتزاري هدف أودينيزي الوحيد في الدقيقة 78.

بهذا الفوز رفع يوفنتوس رصيده إلى ست نقاط تصدر بها جدول البطولة، فيما بقي أودينيزي في ذيل القائمة من دون رصيد، وكان يوفنتوس قد فاز في المرحلة الأولى على ضيفه بارما بهدفين نظيفين، فيما خسر أودينيزي أمام مضيفه فيورنتينا بهدفين لهدف واحد.

ومن المعروف أن ماسيمو كاريرا المدرب المساعد لأنطونيو كونتي مدرب يوفنتوس يتولى بشكل مؤقت مهمة إدارة الفريق نظراً لإيقاف كونتي نتيجة العقوبة الموقعة عليه من الاتحاد الإيطالي، وشاهد المدرب المباراة من المدرجات.

يذكر أن الفريقين تعادلا بدون أهداف الموسم الماضي في المرحلة الأولى من "الكالتشيو" على نفس الملعب الذي أقيمت عليه مباراة اليوم،  أما إياباً في المرحلة العشرين على ملعب "يوفنتوس آرينا"  في تورينو فاز يوفنتوس (2-1).

الشوط الأول

استهل الفريقان اللقاء بطريقة مماثلة وتشكيلة دفاعية بوجود ثلاثة مدافعين أمامهم خمسة في خط الوسط ثم ثنائي الهجوم، وبدأت المباراة بهجوم متبادل وبخاصة من جانب يوفنتوس، الذي أضاع جناحه الأيمن السويسري ستيفان ليختشتاينر فرصة الهدف الأول في الدقيقة الخامسة، حين تلقى كرة طولية من صانع الألعاب أندريا بيرلو ضرب بها دفاع أودينيزي وانفرد بالحارس غير أنه تسرع وسدد الكرة فوق المرمى.

وشهدت المباراة تحولاً دراماتيكياً مبكراً في الدقيقة 12، حين انفرد مهاجم يوفنتوس سيباستيان جوفينكو بمرمى أودينيزي إثر تمريرة طويلة أخرى من بيرلو، ولعب الكرة برأسه ولكن حارس أودينيزي الصربي زيليكو بركيتش الذي خرج لملاقاة جوفينكو اصطدم به، فاحتسب حكم اللقاء باولو فاليري ركلة جزاء لصالح يوفنتوس وأخرج البطاقة الحمراء للحارس بركيتش.

واضطر فرانشيسكو غيدولين مدرب أودينيزي إلى إجراء تبديل مبكر بعد طرد حارس مرماه، فأخرج المهاجم دييغو فابريني ودفع بالحارس البديل دانييلي باديلي، ونجح لاعب الوسط التشيلي أرتورو فيدال في إحراز الهدف الأول ليوفنتوس بعد أن سدد ركلة الجزاء بنجاح في الزاوية العليا على يسار الحارس البديل باديلي في الدقيقة 14.

تلقى لاعب وسط أودينيزي جيامبييرو بينتزي إنذاراً للخشونة في الدقيقة 16، وتواصلت سيطرة لاعبي يوفنتوس على مجريات اللعب بعد هدف التقدم على الرغم من عدم نجاحهم في ترجمة هذه السيطرة إلى أهداف أخرى حتى اللحظات الأخيرة من الشوط.

في الدقيقة 34 ظهرت البطاقة الصفراء للمرة الثانية في المباراة، وكانت هذه المرة من نصيب الكولومبي بابلو أرميرو جناح الدفاع الأيسر لأودينيزي إثر عرقلته ليختشتاينر، وبعد ذلك بدقيقة أنقذ الحارس باديلي مرمى أودينيزي من هدف محقق بعد أن تصدى لتسديدة قوية من المونتينيغري ميركو فوتشينيتش مهاجم يوفنتوس في أول ظهور حقيقي للأخير خلال المباراة.

لم تتوقف الخشونة المتبادلة من جانب لاعبي الفريقين، وتلقى لاعب وسط يوفنتوس كلاوديو ماركيزيو إنذاراً في الدقيقة 37 لإعاقته الصربي دوسان باستا لاعب وسط أودينيزي، وبعد ذلك بثلاث دقائق تلقى قلب دفاع يوفنتوس ليوناردو بونوتشي بدوره البطاقة الصفراء لجذبه أنطونيو دي ناتالي نجم هجوم أودينيزي.

في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً عن ضائع من الشوط الأول تمكن فوتشينيتش من تأكيد تفوق الفريق الضيف بإحرازه الهدف الثاني، بعد أن تلقى تمريرة داخل منطقة الجزاء من الغاني كوادو أسامواه من الجهة اليسرى وسددها بهدوء على يسار باديلي الذي لم يستطع أن يفعل لها شيئاً، لينهي فريق "السيدة العجوز" الشوط الأول متقدماً بهدفين نظيفين.

 

الشوط الثاني

لم يختلف الأداء في الشوط الثاني، فاستمرت سيطرة يوفنتوس لعباً ونتيجة، وأهدر جوفينكو فرصة رائعة للتسجيل في الدقيقة 49 حين راوغ دفاع أودينيزي متوغلاً داخل منطقة الجزاء ولكنه سدد الكرة فوق عارضة المرمى.

وقام المدرب غيدولين بإجراء تبديل هجومي في صفوف أودينيزي في الدقيقة 52، بنزول المهاجم الكولومبي لويس مورييل وخروج لاعب الوسط الأرجنتيني روبرتو بيريرا الذي لم يقدم شيئاً طوال المباراة.

وأثمرت مجهودات جوفينكو عن الهدف الثالث في الدقيقة 53 بعد أن سدد ماركيزيو بيسراه كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها الحارس باديلي وارتدت منه إلى المتابع جوفينكو الذي أكملها بذكاء في المرمى.

مع استمرار الهجوم الكاسح ليوفنتوس تحولت المباراة إلى حوار من طرف واحد، وتصدى باديلي لتسديدة خطيرة أخرى من ماركيزيو في الدقيقة 65، وبعدها بخمس دقائق أضاف المتألق جوفينكو الهدف الرابع له والثاني لفريقه بعد أن وصلته تمريرة من بيرلو داخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنى، سددها أرضية في الزاوية البعيدة على يمين الحارس.

بعد اطمئنان الجهاز الفني ليوفنتوس إلى نتيجة المباراة، أجرى ثلاثة تبديلات متتالية في تشكيلته لإراحة اللاعبين، فخرج المدافع جيورجيو كييليني ولعب بدلا منه لاعب الوسط الشاب لوكا ماروني في الدقيقة 71، ثم خرج ثنائي الهجوم جوفينكو وفوتشينيتش واشترك البديلين أليساندرو ماتري وفابيو كوالياريللا في الدقيقة 74، كما اختتم أودينيزي تبديلاته في الدقيقة 76 بخروج المهاجم المخضرم أنطونيو دي ناتالي قائد أودينيزي ونزول البرازيلي آلان.

أشهر الحكم باولو فاليري البطاقة الصفراء مرة جديدة في الدقيقة 77 كانت هذه المرة لمدافع أودينيزي ماوريتسيو دوميتزي، وفي الدقيقة 78 نجح أندريا لاتزاري القادم الجديد من فيورنتينا في خطف الهدف الوحيد لأصحاب الأرض مستغلاً ارتباك في دفاع يوفنتوس حيث تمكن من استخلاص الكرة وتسديدها على يسار الحارس جانلويجي بوفون الذي لم يُختبر طوال المباراة.

 

×