الدوري الانجليزي: يونايتد يستهل الموسم بالسقوط في 'غوديسون بارك'

استهل مانشستر يونايتد، وصيف بطل الموسم الماضي، مسعاه لاستعادة اللقب من جاره مانشستر سيتي بطريقة مخيبة بعد سقوطه امام مضيفه ايفرتون صفر-1 اليوم الاحد على ملعب "غوديسون بارك" في ختام المرحلة الاولى من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

ويمكن القول ان ايفرتون استحق ان يحقق فوزه الاول على "الشياطين الحمر" منذ فبراير 2010 (3-1 حينها) لانه كان الطرف الافضل وكان بامكانه ان يخرج بنتيجة اكبر لو لم يعانده الحظ في اكثر من مناسبة.

وبدأ مدرب يونايتد الاسكتلندي اليكس فيرغوسون اللقاء باشراك الياباني شينجي كاغاوا، القادم من بوروسيا دورتموند الالماني، اساسيا خلف واين روني وداني ويلبيك والى جانب البرتغالي لويس ناني وبول سكولز وتوم كليفرلي، فيما جلس المهاجم الهولندي روبن فان بيرسي، القادم قبل ساعات معدودة من ارسنال، على مقاعد الاحتياط حتى الشوط الثاني.

وغاب قلب الدفاع ريو فرديناند بسبب الاصابة وشارك الصربي نيمانيا فيديتش اساسيا بعد غيابه لفترة طويلة، فيما لعب الجناح الاكوادوري انتونيو فالنسيا في مركز الظهير الايمن.

اما من ناحية ايفرتون الذي انهى الموسم الماضي في المركز السابع، فلم يكن البلجيكي كيفن ميرالاس القادم من اولمبياكوس اليوناني في تشكيلة المدرب الاسكتلندي دافيد مويز، فيما جلس الوافد الاخر الاسكتلندي ستيفن نايسميث، القادم من رينجرز، على مقاعد الاحتياط.

وغابت الفرص الحقيقية عن المرميين في الدقائق العشرين الاولى باستثناء واحدة لايفرتون عبر البلجيكي مروان فيلايني الذي قرر التسديد من زاوية ضيقة عوضا عن التمرير لزميله الكرواتي نيكيتسا ييفاليتش، فلامست الكرة القائم وواصلت طريقها الى خارج الملعب (15).

وكان ايفرتون الافضل من ناحية السيطرة والخطر على مرمى الحارس الاسباني دافيد دي خيا الذي اضطر للتدخل على تسديدة من زاوية ضيقة لييفاليتش (24).

ورد يونايتد بفرصة للاعب ايفرتون السابق روني من ركلة حرة قوية تمكن الحارس الاميركي تيم هاورد من صدها ببراعة (29)، ثم انتقل الخطر الى الجهة المقابلة حين وصلت الكرة عند حدود المنطقة الى الجنوب افريقي ستيفن بينار الذي حاول ان يضعها في الزاوية اليسرى الارضية لكن دي خيا تعملق وانقذ فريقه (32)، ثم تدخل الحارس الاسباني مجددا ليحرم ليو اوزمان من افتتاح التسجيل بتسديدة رائعة من داخل المنطقة (41).

وواصل دي خيا تألقه ووقف مجددا سدا منيعا في مواجهة محاولات لاعبي ايفرتون واخرها في الشوط الاول من ركلة حرة نفذها لايتون باينز بطريقة رائعة لكن الحارس الاسباني صد الكرة قبل ان تخترق الزاوية اليسرى العليا (45).

وبدأ ايفرتون الشوط الثاني من حيث انهى الاول حيث كان قريبا من افتتاح التسجيل لكن الحظ عانده بعد ان ارتدت تسديدة اوزمان "الطائرة" من العارضة (49).

واثمر ضغط ايفرتون اخيرا عن هدف وجاء بامضاء فيلايني الذي ارتقى عاليا لكرة قادمة من ركلة ركنية نفذها من الجهة اليمنى باينز واودعها برأسه على يسار دي خيا (57).

وحصل يونايتد على فرصة ذهبية لادراك التعادل من لكن محاولتي سكولز وويلبيك وجدت في طريقهما المدافعين (66).

وحاول فيرغوسون ان يتدارك الموقف قبل فوات الاوان فزج بفان بيرسي بدلا من ويلبيك (68) لكن هداف الموسم الماضي (30 هدفا) لم يتمكن من احداث الفارق كما حال البديلين الاخرين اشلي يونغ والبرازيلي اندرسون، لتبقى النتيجة على حالها.

 

 

×