موراتي يؤكد إنسحاب انتر ميلان من صفقة مورا

أكد ماسيمو موراتي رئيس نادي إنتر ميلان الإيطالي أن فريقه لم يعد مهتماً بلاعب البرازيلي الشاب لوكاس مورا بعد ورود تقارير عن دخول نادي باريس سانت جيرمان الفرنسي في الصفقة و بعرض يقدر بـ45 مليون يورو.

وأصبح انتقال اللاعب صاحب الـ19 عاماً للعب في أوروبا موضع للتكهنات طوال هذا الصيف بعد اهتمام كل من مانشستر يونايتد وإنتر ميلان للتوقيع مع الموهبة البرازيلية القادمة.

ولكن بعد أن سحب فريق "النيراتزوري" اهتمامه باللاعب سوف تشتعل المنافسة على مورا مرة أخرى بين اليونايتد و البي أس جي وسط الشائعات التي تداولت عن العرض المغري المقدم من النادي الفرنسي.

وتحدث موراتي قائلاً: "لن نقوم أبداً بالوصول إلى هذا المبلغ وعلى أية حال لا يوجد ما نأسف عليه على الرغم من عدم إتمام هذه الصفقة، فالتكلفة كانت كبيرة جداً بالفعل قبل بضعة أيام".

وأضاف الإيطالي صاحب الـ67 عاماً قائلاً :"الـ45 مليون يورو الذي تقدم بهم باريس سانت جيرمان هو أمر غير منطقي بالمرة وبالنسبة لنا هذا ضد المنهج الذي نطبقه، باريس سانت جيرمان يبدأ حقبة جديدة لذلك فهم يقومون بإعادة بناء الفريق كاملاً".

واختتم موراتي حديثه مازحاً: "على الأقل أستطيع أن أستمتع بالحقيقة أنني قمت بتوفير بعض المال".

ويعد لوكاس مورا لاعب فريق ساو باولو البرازيلي هو أحدى المواهب الشابة القادمة في سماء الكرة البرازيلية و الذي يريد أيضاً الأنتقال للعب في أوروبا و هو ما يفسر الصراع المشتعل بين أندية أوروبا الكبيرة للظفر بهذا الجناح البرازيلي.