أسرة ميسي تهدد بمقاضاة صحيفة اتهمته بـ'الخرس'

هددت أسرة الأرجنتيني ليونيل ميسي بمقاضاة صحيفة مجرية قامت بنشر حوار مطول مزيف مع ميسي، حيث أفردت له صورة كبيرة مع صفحتين تحدثت فيهما عن جوانب كثيرة ومغلوطة في حياته الشخصية.

ونقلت صحيفة "الموندو" الإسبانية عن وكالة الأنباء الأرجنتينية "تيلام" أن أسرة ميسي واللاعب نفسه نفى أن يكون قد أدلى بأي تصريحات صحافية لصحيفة "كيبيس سبور" المجرية.

وقالت "تيلام" إن أسرة ميسي تحتفظ بحقها في مقاضاة تلك الصحيفة على الأكاذيب التي نشرتها ونسبتها لميسي، مضيفة أن التصريحات كانت بمثابة إساءة لميسي ولمحيطه بالكامل، خصوصاً تلك التي تحدثت عن جوانب سيئة في حياته الشخصية، كانطوائيته وعدم حديثه مع الآخرين.

وكانت صحيفة "كيبيس سبور" نشرت حواراً نسبته لميسي تحدثت فيه أن زملاء ميسي كانوا يعتقدون أن ميسي أخرس لا ينطق.

وأضافت الصحيفة المجرية نقلاً عن ميسي، "كنت خجولاً جداً أثناء تواجدي في لامسيا برشلونة، لدرجة أن فابريغاس أخبرني يوماً ما بأن زملائي كانوا يعتقدون أنني أخرس".

ولم تنس "كيبيس" التطرق إلى مدرب ميسي بيب غوارديولا حين نسبت للنجم الأرجنتيني تفضيله له، واعتباره السبب الأول وراء كل الإنجازات التي حققها برشلونة خلال المواسم الأخيرة.

 

×