دل بوسكي: لا نفضل مواجهة فريق على آخر في نهائي يورو 2012

أكد فيسنتي دل بوسكي المدير الفني للمنتخب الأسباني لكرة القدم اليوم الخميس أنه لا يهتم كثيرا بهوية المنافس الذي يلتقيه في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الاوروبية (يورو 2012) المقامة حاليا في بولندا وأوكرانيا.

وتأهل المنتخب الأسباني ، حامل اللقب ، إلى المباراة النهائية للبطولة بعد فوزه على نظيره البرتغالي 4/2 بضربات الترجيح عقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي لمباراتهما مساء أمس الأربعاء بالتعادل السلبي في الدور قبل النهائي للبطولة.

ويلتقي المنتخب الأسباني في المباراة النهائية يوم الأحد المقبل بالعاصمة الأوكرانية كييف مع الفريق الفائز من المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي والتي تجمع بين منتخبي ألمانيا وإيطاليا في وقت لاحق اليوم الخميس.

ولدى وصول المنتخب الأسباني إلى كييف اليوم ، قال دل بوسكي "لا نفضل منافسا على الآخر بالفعل. لا أرى أن أحدهما أقل قوة وصعوبة من الآخر. كل منهما منافس له خصائص مختلفة والمهم هو أن تكون النهاية جيدة".

وأعرب دل بوسكي عن رغبته في أن يستعيد لاعبو الفريق انتعاشهم بأسرع ما يكون حتى تسنح للفريق الفرصة للاستعداد الجيد قبل المباراة النهائية.

وقال دل بوسكي "أتوقع أن تكون هذه الأيام الثلاثة كافية حتى يصل اللاعبون إلى المباراة النهائية بحالة أفضل. سنخفف الحمل التدريبي على اللاعبين لأقصى درجة".

وأكد دل بوسكي أن ما حققه الفريق من نجاح في السنوات الأخيرة كان أمرا جيدا "لكرة القدم ولأسبانيا" معربا عن أمله في أن يسود الأمل والتفاؤل الجميع.

وأوضح ، في مؤتمر صحفي عقب وصوله إلى كييف ، "أرى أننا هنا في كأس أوروبا نمثل بلدنا. نفتخر بما حققناه على مدار سنوات ويعلمه الجميع هنا. إنه أمر جيد للجميع ولكرة القدم ولبلدنا".