كأس اوروبا 2012: بيرلو 'المانيا تخشى مواجهتنا'

توقع لاعب وسط منتخب ايطاليا اندريا بيرلو احد نجوم كأس اوروبا 2012 المقامة حاليا في بولندا واوكرانيا ان تكون مباراة فريقه مع المانيا في نصف النهائي جميلة ومفتوحة لكنه اشار الى ان المانيا تخشى مواجهة ايطاليا.

وتألق بيرلو بشكل لافت في هذه البطولة وتحديدا في الدور ربع النهائي ضد انكلترا حيث كان مايسترو خط الوسط ومرر تمريرات متقنة باتجاه زملائه وتوج جهوده بتنفيذ ركلة جزاء بطريقة فنية رائعة على غرار التشيكوسلوفاكي الدولي السابق انطون بانينكا الذي نال شهرة كبيرة منذ ان سدد بالطريقة ذاتها في مرمى المانيا الغربية في نهائي كأس اوروبا عام 1976 وهي الركلة التي منحت اللقب لفريقه.

وقال بيرلو "لا اتدرب على تسديد ركلات الترجيح. كان الامر عفويا، عندما لمحت الحارس الانكليزي جو هارت يرتمي الى اليسار قررت التسديد بهذه الطريقة".

وكان بيرلو احد مهندسي فوز منتخب بلاده باللقب العالمي قبل ست سنوات في مونديال 2006، وهو خاض موسما استثنائيا في صفوف يوفنتوس بعد سنوات عدة قضاها في ميلان، ونجح في قيادة فريق السيدة العجوز الى اللقب المحلي متفوقا على ميلان بالذات الذي اكتفى بالمركز الثاني.

ويتذكر بيرلو مباراة ايطاليا والمانيا في نصف نهائي مونديال 2006 ويقول في هذا الصدد "الفارق هو ان المواجهة الاخيرة بيننا اقيمت على ارض المانيا وبين جمهورها، لكن ما تبقى فان الوضع مماثل". واضاف "لدينا مجموعة جيدة وقوية من اللاعبين في جميع الخطوط والمانيا تملك ايضا فريقا رائعا ونحن نلتقي مجددا في نصف النهائي".

واوضح "اعتقد بان المانيا تخشى مواجهتنا اذا ما نظرت الى تاريخ لقاءاتنا لانها لا تريد ان تتكرر نتجية عام 2006".

وتابع "لقد شاهدنا جميع مباريات المنتخب الالماني الذي يلعب بذهنية قوية وفي السنوات الست الاخيرة بلغ نصف النهائي ست مرات لكننا نستطيع التغلب عليه. سنحاول الارتقاء بمستوانا ضد المانيا".

وعندما سئل ما اذا ان تألقه في البطولة القارية قد يقوده الى احراز الكرة الذهبية اجاب جازما "لا افكر بالامر اطلاقا لانه من المستحيل الحلول امام ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو".

 

×