كأس اوروبا 2012: نصري يشتم صحافيا من وكالة فرانس برس

قام لاعب وسط منتخب فرنسا لكرة القدم سمير نصري بشتم احد صحافي وكالة فرانس برس بعد خسارة فريقه امام اسبانيا صفر-2 في الدور ربع النهائي لكأس اوروبا 2012 وخروجه من المنافسة نهائيا.

ونصري الذي اطلق عبارة "اخرس" امام عدسات الكاميرا موجها كلامه الى احد صحافيي جريدة "ليكيب" الذي كان كتب مقالا اثار غضب والدة نصري المريضة بعد مباراة فريقه الافتتاحية ضد انكلترا، فقد اعصابه بعد خسارة فريقه امام اسبانيا مجددا.

وسأله الصحافي في المنطقة المختلطة في ملعب دومباس ارينا في مدينة دانييتسك الاوكرانية عن رأيه في مجريات المباراة لكن اللاعب رفض الاجابة، مشيرا الى ان رجال الاعلام دائما "ما يكتبون امورا سيئة".

ورد عليه الصحافي انه في هذه الحالة لا يريد التكلم اليه، لكن نصري فقد اعصابه في تلك الفترة واطلق سلسلة من الشتائم بينها عبارة "ابن العاهرة" واضاف متوجها بكلامه الى صحافي وكالة فراس برس بقوله "هاك، تستطيع الان القول بانني لم احصل على تربية جيدة".

وكانت المباراة الاخيرة في دور المجموعات والتي خسرتها فرنسا امام السويد صفر-2 شهدت عراكا بين الو ديارا وحاتم بن عرفة ونصري بالذات في غرفة الملابس، علما بان الاخير تبادل كلاما قاسيا مع مدربه لوران بلان الذي لم يشركه اساسيا ضد اسبانيا في مباراة السبت.