فان بومل مستعد لترك المكان للشباب الموهوبين

أكد قائد منتخب هولندا الذي خرج من الدور الاول في نهائيات كأس اوروبا 2012 لكرة القدم المقامة في بولندا واوكرانيا، مارك فان بومل انه مستعد لترك مكانه للشباب الموهوبين.

وقال فان بومل (35 عاما و79 مباراة دولية) في رسالة على موقع الاتحاد الهولندي للعبة في شبكة الانترنت "الوقت حان بالنسبة الى الشباب المليئين بالموهبة".

واضاف فان بومل صهر المدرب بيرت فان مارفيك الذي قد يطيح الخروج المبكر برأسه، "ربما في المستقبل ولظروف معينة تأتي لحظة يريد فيها المدرب او يتعين عليه ان يدعوني، في هذه الحالة سأرد بالتأكيد اني جاهز".

وكان لاعب بايرن ميونيخ الالماني وميلان الايطالي سابقا الذي انتقل الى ايندهوفن الهولندي لموسم واحد، اكد قبل انطلاق البطولة الاوروبية انه لا ينوي وضع حد لمسيرته الدولية.

وقال فان بومل الذي يحمل شارة قائد المنتخب منذ اعتزال جيوفاني فان برونكهورست بعد مونديال 2010 في جنوب افريقيا حيث حل وصيفا لاسبانيا، في هذا الصدد "لن اتوقف عن اللعب مع المنتخب الا اذا احرزنا الكأس".