تيتو ومورينيو يغيبان عن كأس السوبر الإسباني في أول كلاسيكو بينهما

انتهى الموسم الحالي في إسبانيا بتتويج ريال مدريد بلقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ ثلاثة أعوام واكتفاء برشلونة بلقب كأس الملك بعد فوزه امس على أثلتيك بلباو 3-0 ليتواجه الفريقان في بداية الموسم الجديد في كأس السوبر الإسباني من جديد.

وسيغيب عن لقاء الذهاب الذي سيقام يوم 22 أغسطس بملعب كامب نو مدربه الجديد تيتو فيلانوفا، وكذلك البرتغالي جوزيه مورينيو، وذلك بعد واقعة الإصبع الشهيرة خلال السوبر الأخير الذي توج برشلونة بلقبه، ليقام الكلاسيكو الاول بدون المديرين الفنيين.

وكان اشتباك وقع بين لاعبي الفريقين في إياب كأس السوبر الموسم الماضي ليقود مورينيو بمد إصبعه ووضعها في عين فيلانوفا اليمنى، ليرد الاخير بدفعه من ظهره، وتم إيقاف مورينيو مباراتين كعقوبة على فعلته مقابل مباراة لمساعد بيب جوارديولا وقتها، والذي سيتولى الإدارة الفنية لبرشلونة بداية من الموسم المقبل.

وبإمكان فيلانوفا التواجد في ملعب سانتياجو برنابيو خلال لقاء العودة بين الكبيرين يوم 29 أغسطس، بينما سيشاهد مورينيو المباراة من المدرجات مرة أخرى.