الصحف الالمانية بعناوين حزينة لخسارة بايرن.. وهاينكيس يقول ’لم نستغل الفرص’

تراجيديا" و"مأساة" و"كابوس" تلك هي الكلمات التي كررتها وسائل الاعلام الالمانية عقب خسارة بايرن ميونيخ الالماني امام تشلسي الانكليزي بركلات الترجيح 3-4 (الوقتان الاصلي والاصافي 1-1) اليوم السبت على ملعب "اليانز ارينا" في ميونيخ في المباراة النهائية لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

وعنونت صحيفة "بيلد تسايتونغ" الاكثر قراءة في المانيا، مقالها بحروف بارزة "لا! لا! لا! بايرن ميونيخ يخسر بركلات الترجيح- نحن في حداد معكم".

وكتبت مجلة "كيكر" الرياضية على موقعها في شبكة الانترنت: "مأساة ركلات الترجيح: دروغبا أصبح كابوس بايرن ميونيخ".

اما صحيفة "سودوتشه تسايتونغ" فعلقت على تتويج تشلسي "على الارجح ليس هناك فريق خضع للسيطرة في مباراة نهائية لمسابقة دوري ابطال اوروبا" مثل الفريق اللندني.

وسيطر بايرن ميونيخ على مجريات المباراة طيلة 120 دقيقة بيد انه واجه دفاعا قويا من الفريق اللندني الذي نجح في ادراك التعادل عبر دروغبا قبل دقيقتين من نهاية الوقت الاصلي من اخطر فرصة واول ركنية له في المباراة، ثم تمكن من ارغام بايرن ميونيخ على خوض ركلات الترجيح التي ابتسمت له بفضل دروغبا ايضا الذي سجل الركلة الترجيحية الاخيرة.

وكتبت صحيفة "شبيغل اون لاين" مع صورة لباستيان شفاينشتايغر جالسا يبكي بعد اهداره ركلة الترجيح الاخيرة لفريقه: "بالنسبة الى لاعبي بايرن ميونيخ، انها اللحظة الاكثر مرارة في مسيرتهم الكروية".

واعربت بيلد عن اسفها قائلة "انه لامر محزن، وغير مستحق".

من جهته اكد مدرب بايرن ميونيخ الالماني يوب هاينكيس اليوم السبت بعد خسارة فريقه امام تشلسي الانكليزي بركلات الترجيح 3-4 (الوقتان الاصلي والاضافي 1-1) في نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، ان لاعبيه لم يستغلوا الفرص الكثيرة التي سنحت لهم.

وقال هاينكيس "اهدرنا العديد من الفرص. لقد لعبنا بشكل افضل منهم طوال وقت المباراة واستحوذنا على الكرة معظم الفترات".

واضاف "لكننا لم نحسن استغلال الفرص وكان علينا ان نقوم بذلك او ان نعاقب وهذا ما حصل بالفعل".

وكان بايرن ميونيخ خسر بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل 1-1 في المباراة النهائية على ملعب "اليانز ارينا" في ميونيخ.

وسجل العاجي ديدييه دروغبا (88) هدف تشلسي، وتوماس مولر (83) هدف بايرن ميونيخ.

×