الوليد بن طلال يقترب من شراء حصة في الميلان

كشفت تقارير صحافية إيطالية اليوم الجمعة أن رئيس الوزراء الإيطالي السابق سليفيو بيرلسكوني، الذي يترأس نادي ميلان، عرض على الملياردير السعودي الوليد بن طلال شراء حصة من النادي العريق، وذلك خلال اجتماع عقد بين الرجلين أمس الأول بحسب موقع العربية نت.

وذكر موقع "كالتشيو ميركاتو نيوز" الرياضي الشهير، أن بيرلسكوني، يريد ضخ المزيد من الأموال في النادي من أجل تعزيز صفوف الفريق بلاعبين جدد خلال الفترة القادمة، وفي الوقت ذاته ليس لديه الاستعداد للدفع من أمواله الخاصة، لذلك وجد أن البديل هو بيع حصة من النادي لإنعاش خزينته.

وبحسب الموقع فإن اللقاء الذي جمع بيرلسكوني، بالأمير الوليد بن طلال ومعاونه جمال خاشقجي، تناول أمرين اثنين، أولهما إمكانية استثمار الأمير في الميلان، أما الأمر الثاني فكان بحث التعاون بين الطرفين "إعلامياً" خلال الفترة القادمة التي ستشهد انطلاق قناة "العرب" التي يملكها الأمير السعودي.

ويرأس بيرلسكوني مجلس إدارة قنوات "ميديا سيت" التي يتشارك في امتلاكها الأمير الوليد بن طلال، إذ يطمح للاستفادة من خبرة هذه القنوات ومكانتها في قناته الجديدة التي سترى النور قريباً، وتتخذ من العاصمة البحرينية المنامة مقراً لها.

يذكر أن ميلان أخفق مؤخراً بالتتويج بلقب الدوري الإيطالي، وسمح ليوفنتوس بالتتويج باللقب، الأمر الذي دفع النادي اللومباردي للتفكير بالتعاقد مع لاعبين كبار خلال الموسم المقبل، والبحث عن مدرب مميز لقيادة الفريق خلفاً لماكسيميانو أليغري.