مورينيو يطلب 'رجال الإطفاء' ويهزأ من بيكنباور ورومينيغه

يتفنن البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم في التقليل من شأن خصومه ومحاولة القضاء على معنوياتهم بتصريحات باردة لا تتناسب مع درجة الغليان التي تسبق مباراة فريقه اليوم الثلاثاء مع بايرن ميونيخ الألماني في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا على استاد "اليانز أرينا".

وسخر المدرب الماكر ممن يصف أجواء المباراة بـ"المشتعلة" وقال في تصريحات نشرتها وسائل الإعلام الألمانية تتقدمها "بيلد": "على الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تأمين رجال إطفاء في المباراة لإخماد الحرائق المنتظرة".

وطالب "مو" الابتعاد عن التهويل لدى الحديث عن المباراة وقال: "الفريق الملكي جاء إلى ألمانيا من أجل اللعب، والبايرن فريق كرة قدم فحسب والمباراة ستكون كبيرة وتعتمد على ما يقدمه اللاعبون أكثر من الخطط الفنية".

واستهزأ مورينيو بتصريحات سابقة أصدرها أساطير الكرة الألمانية يتقدمهم فرانس بيكنباور الذي وصف ريال مدريد بالفريق العادي، وقال: "الأهم من الأجواء المشتعلة ما قاله أصحاب الخبرة والمصداقية في كرة القدم أمثال فرانس بيكنباور وأوليفر كان وأوتمار هيتزفيلد ورومينيغه بأن الريال ليس بالفريق الكبير، وأن البايرن أكثر قوة منه والأقرب للتأهل، أقول لهم جميعاً إنه ليس لدينا أي مشكلة إذا قللوا من شأننا أو غادرنا البطولة أمامهم".

وأشار "المو" إلى أن الملكي سيرد عليهم في الملعب.

وعن تاريخ "اليانز أرينا" الذي يرجح كفة البافاري على الريال قال الثعلب البرتغالي إن: "التاريخ لا يعني شيئاً، لأنه لن يلعب في المباراة فهي نصف نهائي".

واختتم: "ريال مدريد اعتاد على الخروج المبكر من دوري أبطال أوروبا ولكن تحت قيادتي أصبح يتأهل إلى أدوار متقدمة وهذا ما يبعث السرور في نفسي".

 

×