يوفنتوس يستغل خسارة ميلانو على أرضه ويقفز لصدارة دوري ايطاليا

استغل يوفنتوس الذي لم يخسر أي مباراة هذا الموسم هزيمة غريمه ميلانو 2-1 أمام فيورنتينا وقفز إلى صدارة دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم بعد فوزه الثمين خارج أرضه على باليرمو 2-صفر اليوم السبت.

وفقد ميلانو - الذي تعادل في الجولة الماضية مع كاتانيا - خمس نقاط في آخر مباراتين ليتراجع إلى المركز الثاني ويمر باسبوع آخر سيء بعد خروجه الاسبوع الماضي من دوري أبطال اوروبا أمام برشلونة الاسباني.

وواصل يوفنتوس - الذي فاز في الجولة الماضية على نابولي 3-صفر - نتائجه الرائعة بفوزه على باليرمو بهدفي ليوناردو بونوتشي وفابيو كوالياريلا في الدقيقتين 56 و69 ليقطع خطوة مهمة نحو الفوز باللقب لأول مرة منذ عودته الى الدرجة الاولى في 2007.

وقبل سبع جولات على نهاية المسابقة أصبح يوفنتوس في المركز الأول برصيد 65 نقطة متقدما بنقطة واحدة على ميلانو المدافع عن اللقب الذي فشل في تحقيق الفوز في مباراته الرابعة على التوالي في كل المسابقات.

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب ميلانو للصحفيين "يجب أن يكون رد فعلنا قويا لأننا لم نخسر شيئا (بعد)."

وأضاف "كانت المباراة صعبة بسبب الإرهاق وأرضية الملعب ولأن فيورنتينا لعب أيضا بشكل رائع. إنها أول مباراة نخوضها في فترة الظهيرة منذ فترة طويلة. كانت الأجواء حارة بعض الشيء."

وبينما كان ميلانو يحاول تجنب التعادل الثاني على التوالي في الدوري أحرز أماوري هدفه الأول مع فيورنتينا هذا الموسم مستغلا خطأ من المدافع فيليب مكسيس في الدقيقة 80 ليقود فريقه المتعثر لفوز ثمين.

وتعادل ميلانو على أرضه بدون أهداف مع برشلونة قبل أن يخسر في اسبانيا 3-1 ويودع المسابقة الاوروبية بعد أيام قليلة من تعادله مع كاتانيا 1-1 في الدوري المحلي.

وكان زلاتان ابراهيموفيتش تقدم لميلانو بهدف من ركلة جزاء في الدقيقة 31 وأدرك ستيفان يوفتيتش التعادل لفيورنتينا في الدقيقة 47.

وواصل اودينيزي مساعيه لاحتلال مركز يؤهله لدوري أبطال اوروبا بعدما فاز على بارما 3-1 ورفع رصيده إلى 51 نقطة في المركز الرابع.

وأحرز كوادو اسامواه هدفين لاودينيزي بواقع هدف في نهاية كل شوط وأضاف زميله انطونيو دي ناتالي هدفا في الدقيقة 56 بينما سجل اليساندرو لوكاريلي هدف بارما الوحيد قبل ست دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

ورفع دي ناتالي رصيده إلى 20 هدفا في المركز الثاني في قائمة الهدافين متأخرا بثلاثة أهداف عن ابراهيموفيتش المتصدر.

ومني روما بخسارة ثقيلة أمام ليتشي 4-2 رغم صحوته المتأخرة ونجاحه في تسجيل هدفين عن طريق بويان كركيتش وايريك لاميلا في الدقيقتين 88 و90 ليتجمد رصيد فريق العاصمة عند 47 نقطة في المركز السادس متقدما بنقطتين على الانتر.

وتعادل الانتر مع كالياري 2-2 لتتراجع فرصه في التأهل لدوري أبطال اوروبا الموسم المقبل.

وسجل الثنائي الارجنتيني دييجو ميليتو واستيبان كامبياسو هدفي الانتر في الدقيقتين السادسة و64 بينما أحرز ديفيد استوري وماوريسيو بينيلا هدفي كالياري في الدقيقتين الخامسة و61. وطرد بينيلا بعد هدفه بدقيقتين.

كما فاز سيينا على اتلانتا 2-1 وتعادل تشيزينا مع بولونيا بدون أهداف وفاز كييفو على كاتانيا 3-2 وتعادل نوفارا مع جنوة بهدف لكل منهما.