دوري ابطال اوروبا: بايرن ميونيخ الى نصف النهائي

تأهل بايرن ميونيخ الالماني الى الدور نصف من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم اثر فوزه على ضيفه مرسيليا الفرنسي 2-صفر اليوم الثلاثاء في ميونيخ في اياب ربع النهائي.

وسجل الكرواتي ايفيكا اوليتش (13 و37) الهدفين.

على ملعب اليانز ارينا التي ستقام عليه المباراة النهائية في 19 ايار/مايو المقبل، وتحت الامطار جدد بايرن ميونيخ فوزه على الفريق الفرنسي بعد ان كان هزمه 2-صفر ذهابا في عقر داره ملعب فيلودروم الاربعاء الماضي وضرب موعدا في دور الاربعة مع ريال مدريد الاسباني او ابويل القبرصي اللذين يلتقيان ايابا غدا في العاصمة الاسبانية، علما بان الفريق الملكي فاز ذهابا 3-صفر الثلاثاء الماضي في نيقوسيا.

ولم يخدم الحظ مرسيليا، الفريق الفرنسي الوحيد الذي توج باللقب مرة واحدة كانت عام 1993 وعلى ملعب مدينة ميونيخ بالذات عندما كان مدربه الحالي ديدييه ديشان قائدا له كلاعب، فيما لا يزال الفريق البافاري يمني النفس باللعب على ارضه والحصول على اللقب للمرة الخامسة بعد 1974 و1975 و1976 و2001، علما بانه حل وصيفا اكثر من مرة.

وكانت الفرصة الاولى للضيوف بعد عرضية من الجهة اليسرى ارسلها البرازيلي برانداو الى نقطة الجزاء استقبلها لويك ريمي ووقف على الكرة بسبب المحخاصرة ثم سار بها خطوتين الى الخف وسددها ارضية بنصف لفة سيطر عليها الحارس الدولي الالماني مانويل نوير (9)، تبعتها 3 تمريرت عرضية لمرسيليا من الجهة اليمنى الى اليسرى وتابع جيريمي موريل الكرة بقوة ارضية بنفس الطريقة كان لها نوير بالمرصاد (12).

وارتد بايرن ميونيخ بهجمة، وهرب من الفرنسي فرانك ريبيري من 3 لاعبين وعكس الكرة الى الكرواتي ايفيكا اوليتش الذي نزل اساسيا بدلا من ماريو غوميز، تابعها بيسراه في شباك ستيف مانداندا مفتتحا التسجيل لاصحاب الارض (13).

وحاول ستيفان مبيا مرتين الاولى من خارج المنطقة، والثانية من داخلها طار لها نوير وحولها الى ركنية مبعدا خطرها (16)، واطلق براندو قذيفة ارضية ايضا مرت بجانب اسفل القائم الايسر (23)، وابعد مانداندا كرتين خطرتين للاوكراني اناتولي تيموتشوك الذي لعب اساسيا بدلا من الهولندي اريين روبن وكاد يسجل احد افضل الاهداف في المسابقة (27)، واوليتش (28)، وعرضية خطرة من اوليتش ومتابعة رأسية خطرة من طوني كروس انقذت باعجوبة (30)، وكاد احد مدافعي مرسيليا يخدع حارسه قبل ان يصيب كروس القائم الايمن (33).

واضاف بايرن ميونيخ الهدف الثاني بعد ان ارسل النمسوي من اب نيجيري وام فيليبينية ديفيد الابا عرضية امام اوليتش الذي انتهز الفرصة ووضع الكرة في اعلى الزاوية اليسرى (37) فاصبح جلاد الفرنسيين بعد ان كان سجل ثلاثية فريقه في مرمى ليون على ملعبه جيرلان (3-صفر) عام 2010 في نصف النهائي.

وضاعت فرصة جديدة على ريبيري اثر تمريرة من البرازيلي رافينيا بديل توماس مولر الذي اخرجه المدرب يوب هاينكيس بسبب اصابة خفيفة تجنبا لتفاقمها (44).وفي الشوط الثاني، سنحت الفرصة مرتين لبايرن ميونيخ للتسجيل في دقيقة واحدة عبر ريبيري ابعد من امامه في الاولى المدافع رود فاني الكرة العرضية من اوليتش الى ركنية، وتابع الكرة في الثانية في جسم الحارس مواطنه مانداندا (53).

وتابع بايرن ميونيخ سيطرته الميدانية وهجماته المتلاحقة مقابل محاولات خجولة من جانب مرسيليا لم تتجاوز في معظمها منتصف ملعب الفريق المضيف كان افضلها كرة نفذها ماتيو فالبوينا من ركلة حرة امام المرمى مرت من الجميع الى خارج الملعب (65) اتبعها برانداو برأسية غير مركزة من مسافة قريبة رغم غياب الرقابة (66).

واخذ غوميس مكان اوليتش وكاد يسجل من اول كرة (76)، لكن الحظ لم يسعفه في رفع رصيده من الاهداف الى اكثر من 11 هدفا هذا الموسم في المسابقة بعد ان انخفضت وتيرة الاداء من الجانبين وغابت الخطورة تماما في الدقائق الاخيرة.