توريس العائد للحياة مستعد لقيادة هجوم تشيلسي

من المتوقع أن يقود فرناندو توريس العائد للحياة هجوم تشيلسي غدا الاربعاء عندما سيحاول تخطي بنفيكا لينتزع بطاقة التأهل لقبل نهائي دوري أبطال اوروبا لكرة القدم للمرة السادسة في تسع سنوات.

وأحرز توريس (28 عاما) هدفه الأول في الدوري الانجليزي الممتاز منذ سبتمبر في فوز تشيلسي 4-2 خارج ملعبه على استون فيلا ، كما نجح في هز الشباك ثلاث مرات في مبارياته الاربع الأخيرة ومن المرجح أن يحافظ على مكانه في التشكيلة الأساسية في غياب ديدييه دروجبا للاصابة.

وساعد تألق مهاجم منتخب اسبانيا على تعزيز روح الفريق في تشيلسي خلال الأسابيع الأخيرة كما صنع عددا من الأهداف بينها هدف لسالومون كالو في فوز الفريق اللندني 1-صفر على بنفيكا في ذهاب دور الثمانية الأسبوع الماضي.

وقال المدرب المؤقت روبرتو دي ماتيو للصحفيين "مهمة المهاجمين تسجيل الأهداف لكن بعيدا عن ذلك يلعب فرناندو بشكل جيد جدا - حتى بدون أن يسجل - عن طريق صناعة الأهداف الأخرى."

واضاف "يبذل جهدا شاقا من أجل الفريق. إنه يستمتع باللعب. هناك ابتسامة على وجهه ويتحلى بالثقة."

ويقاتل دروجبا مهاجم ساحل العاج (34 عاما) - الذي مني باصابة في أحد أصابع القدم في المران يوم الجمعة - من أجل التعافي قبل مباراة الغد ومعه قلب الدفاع البرازيلي ديفيد لويس.

وغادر لويس مدافع بنفيكا السابق الملعب في مباراة استون فيلا متأثرا باصابة في الكاحل ومن المرجح أن يلعب بدلا منه مدافع منتخب انجلترا جاري كاهيل.

وخسر تشيلسي مرة واحدة في ثماني مباريات منذ تعيين الايطالي دي ماتيو خلفا لاندريه فيلاس بواش الذي أقيل الشهر الماضي.

وفاز الفريق اللندني في ست من المباريات الثماني ليستعيد طموحه في دوري أبطال اوروبا وكأس الاتحاد الانجليزي حيث سيواجه توتنهام هوتسبير في الدور قبل النهائي في وقت لاحق هذا الشهر.

وسيحاول تشيلسي الحفاظ على علامة النجاح الكاملة على أرضه بعدما حقق اربعة انتصارات في استاد ستامفورد بريدج في دوري أبطال اوروبا هذا الموسم أمام فريق المدرب جورج جيسوس الذي تغلب على براجا ليطيح به من على قمة الدوري البرتغالي الممتاز في مطلع الأسبوع.

ويحتل بنفيكا حاليا المركز الثاني وراء بورتو.

وأكد بنفيكا بطل اوروبا مرتين قدرته على تحقيق مفاجأة عندما تعادل 2-2 خارج ملعبه مع مانشستر يونايتد في دور المجموعات في نوفمبر تشرين الثاني.

وسيحاول الجناح الارجنتيني نيكولاس جايتان تكرار مستواه الرائع في الفوز 2-1 على براجا يوم السبت ليبهر بشكل أكبر الأندية الاوروبية الشهيرة التي تتابعه.

كما سيكون مواطنه بابلو ايمار الذي غاب عن لقاء براجا للايقاف قادرا على اللعب ليستفيد بنفيكا من رؤيته للملعب وتمريراته الدقيقة.

وقال جيسوس إن هزيمة بنفيكا في مباراة الذهاب من المفترض أن تثير حماس الفريق البرتغالي في لندن.

واضاف "أعتقد أن بنفيكا كان الفريق الأفضل في لقاء الذهاب لدرجة أن الكثير من الصحف الانجليزية اعترفت بأن تشيلسي كان محظوظا في الخروج فائزا."

وتابع "دوري أبطال اوروبا تصيبنا بالارهاق حقا. لا زلنا نلعب بقوة لكن الحقيقة هي أننا ليس لدينا الكثير من الوقت للتعافي."

وسيكون مصدر قلق جيسوس في خط الدفاع حيث يغيب ايزيكيل جاراي وجاردل وميجيل فيتور بسبب الاصابة.

وقال جيسوس "لويزاو هو قلب الدفاع الوحيد المتاح أمامنا. هذه عقبة ويجب أن نتحلى ببعض الابتكار."

وفيما يلي التشكيلة المحتملة للفريقين..

تشيلسي.. بيتر شيك وبرانيسلاف ايفانوفيتش وجاري كاهيل وجون تيري واشلي كول ومايكل ايسين وفرانك لامبارد وراميريس وخوان ماتا وسالومون كالو وفرناندو توريس.

بنفيكا.. ارتور مورايش وماكسي بيريرا ولويزاو وخابي جارسيا وايمرسون واكسل فيتسل ونيمانيا ماتيتش ونيكولاس جايتان وبرونو سيزار وبابلو ايمار واوسكار كاردوزو.

×