بويول وتياغو 'خارج الخدمة' أمام ليفركوزن

يخوض فريق برشلونة الإسباني مباراته أمام فريق باير ليفركوزن الألماني الأربعاء في إياب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا، بدون قائده كارلس بويول ونجمه الصاعد تياغو إلكانتارا بسبب الإصابة.

وقد فضل جوسيب غوارديولا المدير الفني لبرشلونة عدم المجازفة بالدفع ببويول، الذي يعاني من كدمة بسيطة.

وعلى الجانب الأخر، مازال تياغو يتعافى من إصابة في قصبة الساق، وقد تم استبعاده مع بويول من قائمة مباراة ليفركوزن.

وتفوق برشلونة 3 - 1 على ليفركوزن في مباراة الذهاب التي أقيمت في ألمانيا، ويحتاج إلى الفوز أو التعادل أو حتى الهزيمة بفارق هدف واحد في مباراة الإياب ليتأهل رسمياً إلى دور الثمانية.

معاناة من الإصابات

ويعاني الفريق الكاتالوني من مشكلة الإصابات في الفترة الأخيرة بعد فقدانه خدمات لاعبيه واحداً تلو الآخر، حيث عاد مؤخراً كل من إنيستا وبيدرو وتشافي وبوسكيتس وبويول الذي انتكس مجدداً.

ويملك غوراديولا بعض الخيارات التي استخدمها مسبقاً لسد فراغ بويول بإشراك إما ماسكيرانو أو المغامرة بالشاب فونتاس أو اللعب بأبيدال قلب دفاع وإشراك أدريانو كجناح أيسر، أو قد تكون هناك اختيارات أخرى لبيب سنعرفها عند لقاء الفريقين الأربعاء.

ويخوض رفاق ميسي مباراة شبه محسومة على "ملعب الكامب نو" بعد تفوقه في ألمانيا وذلك سيسهل الأمور على المدرب لاختيار الأوراق المناسبة للمباراة وإراحة بعض العناصر في حال التقدم مبكراً بالتسجيل.

وينتظر الفريق الكاتالوني لقاءاً خارج الديار أمام راسينغ سانتندار الأحد ضمن منافسات الأسبوع الـ 27 من الدوري الإسباني، وذلك بغياب المدافع بيكيه الذي تلقى البطاقة الحمراء في مباراتهم الأخيرة أمام سبورتينغ خيخون.

×