ميليتو يقود انترناسيونالي للفوز على ميلانو في الدوري الايطالي

سجل المهاجم الارجنتيني دييجو ميليتو هدفا في بداية الشوط الثاني ليقود انترناسيونالي للفوز 1-صفر على جاره ميلانو حامل اللقب اليوم الاحد في لقاء قمة بدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم.

وظهر ميليتو بعيدا عن مستواه أغلب فترات الموسم الحالي لكنه انطلق بقوة بعد مرور تسع دقائق من زمن الشوط الثاني وسدد في شباك ميلانو الذي خسر للمرة الأولى بعد 12 مباراة متتالية دون هزيمة في الدوري.
ويحتل ميلانو المركز الثاني بفارق نقطة واحدة عن يوفنتوس المتصدر الذي أهدر تقدمه ليتعادل 1-1 مع ضيفه كالياري في وقت سابق اليوم.
وظل انترناسيونالي في المركز الخامس بفارق ست نقاط عن الصدارة بعدما حقق انتصاره السادس على التوالي في المسابقة.
وحقق روبرتو دونادوني مدرب إيطاليا السابق بداية مظفرة لمشواره مع بارما بعدما قاد الفريق للفوز 3-1 1 على سيينا.
واضاع المهاجم ميلوش كراسيتش فرصة مؤكدة في الوقت المحتسب بدل الضائع ليحرم يوفنتوس من الحصول على النقاط الثلاث للقاء.
وحصل كراسيتش الذي لا يفضل المدرب انطونيو كونتي إشراكه هذا الموسم على فرصة للعب في الفريق لكنه فشل في استغلالها حين سدد كرة ضعيفة خارج المرمى وهو يقف داخل منطقة الجزاء.
وكان ميركو فوتشينيتش منح يوفنتوس الذي لم يخسر أي مباراة حتى الان التقدم في الدقيقة السابعة لكن اندريا كوسو تعادل لكالياري في بداية الشوط الثاني بتسديدة من 25 مترا سكنت شباك الحارس جيانلويجي بوفون.
ويدين دونادوني الذي أقيل من تدريب كالياري قبل بداية الموسم بالفضل لأهداف جوناثان بيابياني وفرانشيسكو فالياني وسيباستيان جيوفينكو لوجود فريقه في المركز الثاني عشر برصيد 22 نقطة.
وتولى دونادوني المسؤولية خلفا لفرانكو كولومبا الذي أقيل بعد هزيمة بارما 5-صفر أمام انترناسيونالي.
وخسر اودينيزي صاحب المركز الثالث 3-2 أمام جنوة في غياب كوادو اسامواه وايمانويل اجيمانج بادو ثنائي غانا والمغربي مهدي بن عطية لمشاركتهم مع منتخبات بلادهم في كأس الأمم الافريقية التي ستنطلق يوم السبت المقبل.
ورغم تقدم اودينيزي عبر داميانو فيرونيتي قبل بداية الشوط الثاني تلقت شباك الفريق ثلاثة أهداف في 21 دقيقة عن طريق اندرياس جرانكفيست وبوسكو يانكوفيتش ورودريجو بالاسيو.
وقلص المهاجم انطونيو دي ناتالي (34 عاما) الفارق لاودينيزي من ركلة جزاء ليرفع رصيده الى 13 هدفا هذا الموسم في الدوري.
ويملك اودينيزي 35 نقطة متقدما بنقطتين على لاتسيو صاحب المركز الرابع الذي فاز 2-صفر على اتلانتا.
وسجل هرنانيس هدفا من ركلة جزاء في الشوط الأول وأضاف ميروسلاف كلوسه آخر في الوقت المحتسب بدل الضائع ليمنحا الفوز للاتسيو الذي وضع حدا لسلسلة من ثلاث مباريات بلا فوز.
وكان لاتسيو الذي رفع رصيده إلى 33 نقطة يحتاج للفوز ليبقي على فرصه في المنافسة على اللقب بعد هزيمته برباعية نظيفة أمام سيينا المتواضع في الجولىة الماضية.
وقبل ذلك تعادل لاتسيو المنتمي الى العاصمة روما على أرضه مع اودينيزي وكييفو.
ونفذ لاعب الوسط البرازيلي هرنانيس في الدقيقة 20 بنجاح ركلة جزاء حصل عليها ستيفان رادو إثر التحام من اندريا ماسيلو.
وخرج ستيفانو لوكيني لاعب اتلانتا مطرودا في الدقيقة 52 لحصوله على الانذار الثاني وحسم لاتسيو النتيجة عن طريق المهاجم الالماني كلوسه الذي رفع رصيده الى تسعة اهداف في المسابقة هذا الموسم.

×