مانشستر سيتي الإنجليزي يفتتح مدرسته الكروية في أبوظبي

افتتح نادي مانشستر سيتي الإنجليزى اليوم الإثنين في مدينة زايد الرياضية في أبو ظبي أول مدرسة لكرة القدم تابعة للنادي خارج بريطانيا، تتضمن مدربين محترفين من النادي.

وقال جافين مايكل، أحد المدربين في مدرسة مانشستر سيتي لكرة القدم ، فى بيان صحفى اليوم الإثنين: "سبق وأجرينا بعض الدورات التدريبية للاعبين الإماراتيين الصغار، وذلك ضمن التحضيرات لإطلاق مدرسة كرة القدم، وقد أذهلنا مستوى أدائهم الرائع وحماسهم وحبهم لممارسة اللعبة".

وأضاف: "نرحب في هذه المدرسة بكافة اللاعبين بغض النظر عن القدرات والإمكانيات التي يتمتعون بها. وسنسعى إلى العمل على تطوير مهاراتهم ومنحهم قدرا من الترفيه والمرح في نفس الوقت".

وتابع: "سنقوم بإجراء نفس التدريبات التي نطبقها في النادي بشكل يومي، وبالتالي فإن المشتركين من الأولاد والفتيات الصغار في دولة الإمارات سيحصلون على التدريبات التي يخضع لها لاعبو الدوري الإنجليزي".

بدوره أكد باتريك فييرا لاعب مانشستر سيتي السابق والمدير التنفيذي لتنمية كرة القدم في النادي، إعجابه لما رآه من مهارات وإمكانات عند قيامه بتدريب المواهب الصاعدة مع جافين مايكل.

وقال "من المهم بالنسبة للاعب في هذا العمر أن يحظى بالتدريب الصحيح، ولهذا السبب، نحن فخورون بإطلاق مدرسة كرة القدم في دولة الإمارات والعمل على تطوير مهارات اللاعبين الذين يعشقون ممارسة هذه اللعبة".

وسيحظى جميع المشاركين في مدرسة مانشستر سيتي لكرة قبل السابع من الشهر الجاري بفرصة حضور إحدى مباريات نادي مانشستر سيتي في استاد الاتحاد، حيث سيتمكن الفائز من لقاء اللاعبين قبل بداية المباراة والحصول على بعض النصائح في الملعب التدريبي الخاص بالنادي.

كما سيتوجه المدربون المحترفون في نادي مانشستر سيتي إلى أبوظبي، لتعليم اللاعبين الصغار طرق تطوير مهاراتهم ومواهبهم بأساليب ممتعة ومحفزة.

وسبق للنادي الإنجليزي أن قام بإطلاق عضوية "سماء السيتي" المجانية في الإمارات، والتي تقدم لحامليها مجموعة من المزايا مثل عرض مباريات الفريق في منطقة المشجعين في أبوظبي، بالإضافة إلى تخفيضات على رحلات الاتحاد للطيران المتجهة إلى مدينة مانشستر لمشاهدة المباريات الحية للفريق في استاد الإتحاد في مدينة مانشستر.

×