هزيمة مفاجئة لسيتي المتصدر أمام سندرلاند في الدوري الانجليزي

مني مانشستر سيتي المتصدر بهزيمة مفاجئة 1-صفر أمام مضيفه سندرلاند اليوم الاحد ليفشل في زيادة الفارق مع ملاحقيه في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبعد هزيمة مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني وتشيلسي على أرضهما أمس السبت وتعادل توتنهام هوتسبير كانت الفرصة سانحة أمام سيتي لزيادة الفارق مع اقرب منافسيه.
لكن الكوري الجنوبي جي دونج وون أحرز هدف الفوز لسندرلاند في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.
وأظهرت لقطات الاعادة التلفزيونية ان اللاعب الكوري كان في موقف تسلل عندما مرر ستيفان سيسينيون الكرة له قبل ان يسدد في المرمى بعدما راوغ الحارس جو هارت مع تبقي عشر ثوان على النهاية.
وقال الايطالي روبرتو مانشيني مدرب سيتي لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية بعد هزيمة فريقه للمرة الثانية في الدوري هذا الموسم "فريق مثلنا لا يمكنه استقبال هدف في شباكه من هجمة مرتدة قرب النهاية. جاء الهدف من تسلل ولا يمكننا ان نفعل شيئا تجاه الامر."
وتوقف رصيد سيتي عند 45 نقطة من 19 مباراة متقدما بفارق الاهداف على يونايتد حامل اللقب وست نقاط على توتنهام صاحب المركز الثالث الذي يملك مباراة مؤجلة.
وجاءت أفضل فرصة لسيتي قبل نهاية الشوط الاول بقليل عندما سدد المهاجم البوسني ايدين جيكو كرة لامست العارضة.
وقبل ذلك نجح الحارس هارت في منع الدنمركي نيكلاس بندتنر مهاجم سندرلاند من التسديد وهو يتجه الى المرمى.
وحاول مانشيني تعزيز الخط الامامي عندما دفع بالمهاجم الارجنتيني سيرجيو اجويرو على حساب لاعب الوسط المدافع نايجل دي يونج في الشوط الثاني.
وضغط سيتي بقوة أكبر بعد خروج صانع اللعب الفرنسي سمير نصري ونزول الاسباني ديفيد سيلفا بدلا منه بعد عشر دقائق وصنع الفريق العديد من الفرص لكن سندرلاند تماسك.
وكاد سندرلاند ان يتقدم في منتصف الشوط الثاني عندما تمكن سيسينيون من تخطي فنسن كومباني قائد سيتي عند حافة منطقة الجزاء قبل ان يسدد لكن الكرة مرت بجوار القائم.
وحاول سيتي انتزاع الفوز في المراحل الاخيرة من اللقاء وسدد سيلفا كرة ابعدها الحارس سيمون مينوليه ثم تابعها ميكا ريتشاردز برأسه لكنها اصطدمت بالعارضة.
وأرسل سيسينيون تمريرة الى البديل جي الذي حافظ على هدوء اعصابه قبل أن يسدد الكرة في الشباك محرزا هدف الفوز لسندرلاند.
وتقدم سندرلاند للمركز 13 برصيد 21 نقطة ليواصل الفريق صحوته منذ أن تولى المدرب مارتن اونيل المسؤولية الشهر الماضي.
وقال اونيل الذي عين مدربا لسندرلاند بينما كان الفريق في المركز 16 "كنا نعلم أننا سنقاوم ضغطا شديدا من مانشستر سيتي. فعلنا هذا وبشكل جيد جدا."
وفي مباراة أخرى أقيمت اليوم احتفل النيجيري فيكتور انيتشيبي بمشاركته مع ايفرتون لأول مرة منذ اغسطس اب الماضي بتسجيل هدف قاد به فريقه للفوز على مضيفه وست بروميتش البيون 1- صفر.
وانتظر ايفرتون حتى الدقيقة 87 ليسجل هدف الفوز عبر البديل انيتشيبي الذي طاردته الاصابات.
واستغل انيتشيبي اخفاق دفاع وست بروميتش في تشتيت كرة عرضية ارسلها توني هيبرت ليحولها الى الشباك.
وتقدم ايفرتون بعد الفوز الى المركز التاسع برصيد 24 نقطة من 18 مباراة متقدما بنقطتين على وست بروميتش صاحب المركز 12.

×