الفضائح مستمرة في الكرة الإيطالية عبر التحقيق مع 20 لاعبا آخرين

يبدو أن فضيحة المراهنات في الكرة الإيطالية لا تنتهي ، بعد أن توجه انتباه المحققين إلى 20 لاعبا آخرين وعشر مباريات جديدة ، بحسب ما ذكرته إدارة التحقيقات في كارمونا.

وتؤكد وسائل الإعلام الإيطالية أن ثلاث مباريات من الموسم الماضي ، جمعت لاتسيو مع جنوه ولاتسيو مع ليتشي وباليرمو مع باري، ربما تم التلاعب بنتيجتها.

ذلك ما أكده اللاعب كارلو جيرفازوني أمام روبرتو دي مارتينو مسئول النيابة في كارمونا الثلاثاء.

ولعب جيرفازوني خلال الموسم الماضي في كريمونيزي، أحد أندية الدرجة الثالثة ، وفي بياشينزا نادي الدرجة الثانية. وفي تموز'يوليو كان الإيطالي قد أوقف خمسة أعوام من قبل الاتحاد الإيطالي لكرة القدم ، لتورطه في فضيحة المراهنات.

وقبل إجازة أعياد الميلاد ، اعتقل جيرفازوني إلى جوار 61 شخصا آخرين. وأقر قائد أتالانتا السابق كريستيانو دوني بضلوعه في محاولتي تلاعب ، لكنه رفض اعتباره أحد المسئولين عن التلاعب في نتائج عشرات المباريات.

كما لم يعلم أتالانتا شيئا عن أفعاله ، رغم أن وسائل إعلامية تؤكد أن المحققين يشككون بهذا الأمر.

بدوره ، نفى مسئول النيابة دي مارتينو تأكيد تورط لاعبين بالمنتخب الإيطالي الأول في القضية.

×