باعتراف الطب.. رونالدو يعاني مرضا نفسيا

منذ أن كان يلعب لمانشستر يونايتد الإنكليزي يعاني البرتغالي كريستيانو رونالدو من اتهامات واسعة بأنه لاعب المباريات السهلة فقط، وظلت هذه التهمة عالقة باللاعب منذ قدومه إلى ريال مدريد الإسباني وحتى مع منتخب بلاده.

ويغيب رونالدو تماما في المباريات الكبيرة ويظهر بمستوى سيء للغاية الأمر الذي يعرضه لانتقادات واسعة على المستوى الإعلامي والجماهيري.

وكانت مباراة الكلاسيكو الأخيرة إحدى المباريات التي أشعلت نيران البحث عن أسباب اختفاء النجم البرتغالي في مباريات القمة.

وظهر رونالدو بشكل أقل ما يوصف به أنه ضعيف، وأخفق في إحراز أهداف في أكثر من فرصة سهلة أتيحت له.

ونشرت صحيفة "سبورت" الإسبانية تقريرا عن حالة رونالدو النفسية والتي تجعله يختفي تماما في مباريات القمة، وقال أوليفر مارتينيز المتخصص في العلوم النفسية للاعبي كرة القدم المحترفين إن رونالدو يعاني من حالة نفسية تمنعه من الإجادة في المباريات.

وواصل مارتينيز: "كريستيانو يحاول نفسيا أن يظهر في أبهى صوره في المباراة، ولكن حماسه الزائد، والضغط النفسي، يجعله يفشل في إدارة موهبته خلال المباريات المهمة".

وأشار الطبيب النفسي إلى أن رونالدو لا يخاف من المباراة، بل هو يكون مستعدا لها بالكامل، ولكن الفارق أنه يضع نفسه تحت ضغط رهيب، لمنافسة ميسي وتقديم أداء مبهر، الأمر الذي يجعله يفقد مهاراته وأعصابه في الملعب.

×