الفيفا يسمح لبرشلونة بالتضامن مع فيا قبل مباراة سانتوس بنهائي المونديال

أجاز الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم للاعبي نادي برشلونة النزول إلى ملعب مباراته أمام سانتوس البرازيلي غدا الأحد في نهائي بطولة العالم للأندية المقامة باليابان، وهم يرتدون قمصانا عليها عبارة تضامن مع زميلهم ديفيد فيا الذي سيغيب عن اللقاء بسبب الإصابة.

كان فيا قد عاد إلى إسبانيا الجمعة للخضوع لعملية جراحية في الساق اليسرى التي أصيبت بكسر.

ويغيب فيا عن الملاعب لفترة تتراوح بين أربعة وستة أشهر جراء الإصابة الأولى التي يتعرض لها اللاعب مع النادي الكتالوني، حيث لم يغب عن أي مباراة للفريق لسبب طبي.

وسبق للاتحاد الأوروبي (ويفا) أن رفض مبادرة شبيهة للنادي الكتالوني، بعد مرض مفاجئ ألم بتيتو فيلانوفا مساعد المدير الفني بيب جوارديولا، قبل مباراة أمام ميلان الإيطالي في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي.

وكان فيا قد أصيب الخميس في مباراة فريقه أمام السد القطري في نصف نهائي كأس العالم للأندية (4-0) حين كان يحاول السيطرة على كرة طويلة بين اثنين من المدافعين، في الدقيقة 37 من الشوط الأول.