الجورجي كالادزه يساهم في فوز فريقه السابق ميلان ووضعه في الصدارة موقتا

ساهم المدافع الدولي الجورجي كاخا كالادزه في فوز فريقه السابق ميلان حامل اللقب على فريقه الحالي ومضيفه جنوى 2-صفر ووضعه في الصدارة الجمعة في افتتاح المرحلة الرابعة عشرة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

واهدى كالادزه الذي دافع عن الوان ميلان من 2001 الى 2011، فريقه السابق ما عجز لاعبوه عن تحقيقه من احدى مغامراته الدفاعية الخشنة ضد السويدي زلاتان ابراهيموفيتش فنال البطاقة الصفراء الثانية واحتسبت ركلة جزاء نفذها ابراهيموفيتش نفسه بنجاح (56) رافعا رصيده الى 8 اهداف.

وبعد النقص العددي، مالت الكفة بشكل واضح لصالح الضيوف الذين عززوا تقدمهم بهدف ثان بعد عرضية من الغاني كيفن برانس بواتينغ استقبلها انطونيو نوتشيرينو وانهاها في شباك الحارس الفرنسي سيباستيان فراي (79).

وتوقفت المباراة نحو 10 دقائق بعد انطلاقها اثر انفجار قنبلة دخانية ارغمت لاعبي جنوى على الانسحاب الى غرف الملابس، فيما بدا حارس ميلان ماركو اميليا متأثرا بالدخان.

ورفع ميلان رصيده الى 27 نقطة وتقدم بفارق نقطة واحدة على يوفنتوس المتصدر السابق الذي يستضيف الاحد تشيزينا التاسع عشر قبل الاخير وله 9 نقاط.