اسوأ منتخب في العالم يتعادل للمرة الاولى في تصفيات المونديال

يبدو منتخب ساموا الاميركية في طريقه للتخلص من المركز الاخير في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم بعد ان حقق الخميس التعادل الاول في تاريخه وكان امام كوك ايلاند 1-1 في الدور التمهيدي من تصفيات اوقيانيا المؤهلة لمونديال البرازيل 2014.

واضاف منتخب سامواه الاميركية هذا التعادل الى الفوز الاول في تاريخه والذي حققه هذا الاسبوع ايضا على حساب تونغا 2-1.

ويحتل هذا المنتخب المركز 204 الاخير في تصنيف الاتحاد الدولي دون اي نقاط كما حال اندورا وساموا وسان مارينو ومونتسيرات، لكن النقاط الثلاث التي حصل عليها في التصفيات حتى الان ستسمح له بالتخلص من المركز الاخير في التصنيف الذي سيصدره الفيفا الشهر المقبل.

ودخل منتخب ساموا الاميركية الى هذا الدور الذي تحتضنه سامواه وهو قد خسر جميع مبارياته الدولية ال31 التي خاضها سابقا، بينها هزيمة قياسية على يد استراليا صفر-31 عام 2001 اضافة الى خسائر مذلة اخرى امام فانواتو صفر-15 عام 2007، و1-12 امام جزر سالومون في 2007 ايضا، وصفر-13 امام فيجي عام 2001، وصفر-18 امام تاهيتي عام 2000.

ووضع المدرب الهولندي توماس رونغن الذي استلم الاشراف على المنتخب قبل ثلاثة اسابيع فقط، هدفا لنفسه ان يقود ساموا الاميركية لنادي المئة الاوائل في تصنيف الاتحاد الدولي، معترفا بانه لم يكن يعرف اي شيء على الاطلاق عن كرة القدم في تلك المنطقة من العالم قبل ان يستلم الاشراف على ساموا الاميركية لكنه وافق على التحدي بان يرفع مستوى الفريق.

واضاف "انها كرة هواة في افضل حالاتها...الامر يتعلق ب23 شخصا (لاعبا) يقومون بالتضحية. لا يحصلون على اي شيء مقابل تواجدهم هنا (الدفاع عن الوان المنتخب) وبعضهم يخسر المال لانهم مضطرون لابتعاد عن عملهم من اجل القيام بهذا الامر".

وستكون الفرصة متاحة امام ساموا لبلوغ الدور التمهيدي الثاني من تصفيات اوقيانيا والذي يقام في حزيران/يونيو المقبل في فيجي، في حال فوزها على جارتها ساموا صاحبة الضيافة غدا السبت لان الاخيرة تتصدر الترتيب بفارق الاهداف فقط عن الاولى، فيما تحتل جرز الكوك وتونغا المركزين الثالث والرابع بنقطة واحدة لكل منهما.

يذكر ان ساموا الاميركية تابعة اداريا للولايات المتحدة الاميركية وهي تقع في جنوب المحيط الهادىء وتبلغ مساحتها 199 كلم مربع ولا يتجاوز عدد سكانها السبعين الف نسمة.

×