دوري ابطال اوروبا: ريال مدريد الى الدور الثاني وبنفيكا يفوت الفرصة

تأهل ريال مدريد الاسباني الى الدور الثاني من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم اثر فوزه على مضيفه ليون الفرنسي 2-صفر اليوم الاربعاء في ليون في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة في الدور الاول.

وسجل كريستيانو رونالدو (24 و69) الهدفين رفعا رصيده الى 100 هدف مع الفريق الملكي.

وجاء تأهل ريال مدريد صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (9 مرات)، بعلامة تامة حيث حقق 4 انتصارات متتالية ورصيد كامل من 12 نقطة دون اي تعادل او هزيمة، وتسجيل 10 اهداف دون ولوج شباكه اي هدف.

وكان النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو محور اللقاءفسجل الهدف الاول من ركلة حرة مباشرة (24)، والثاني من ركلة جزاء حصل عليها بنفسه بعدما تعرض للاعاق4ة من قبل محمدو دابو (69).

وفي المجموعة ذاتها، استفاد اياكس امستردام الهولندي من خسارة ليون ليفض الشراكة معه في المركز الثاني ويرفع رصيده الى 7 نقاط بفوزه على ضيفه دينامو زغرب الكرواتي برباعية بيضاء افتتحها غريغوري فان در فيل (20) من زاوية صعبة اثر تمريرة من كريستيان اريكسن.

واضاف الصربي ميراليم سليماني الهدف الثاني بعد تمريرة في العمق من سيم دي يونغ (25)، والاخير الهدف الثالث بعد مجهود كبير بذله زميله اريكسين (65) قبل لن يختتم الاوروغوياني نيكولاس لوديرو المهرجان بالهدف الرابع (90).

وفي المجموعة الثالثة، فرط بنفيكا البرتغالي بفوز غال على ضيفه بال السويسري كان كفيلا بضمان بطاقة التأهل الاولى لكنه اكتفى بالتعادل معه 1-1.

وتقدم بنفيكا الذي فاز ذهابا على الفريق السويسري في بال وكان فوزه كافيا اليوم للتأهل، بهدف مبكر لمهاجم منتخب شباب اسبانيا رودريغو ماشادو بمساعدة من نيكولاس غايتيان (4)، لكن بنيامين هاغل حرمه من اقتلاع البطاقة الاولى بتسجيله هدف التعادل بعد تمريرة من سكوت تشيبرفيلد (65).

وصار رصيد بنفيكا 8 نقاط وتراجع الى المركز الثاني بفارق الاهداف خلف مانشستر يونايتد الانكليزي الذي تغفلب بصعوبة على ضيفه اوتيلول غالاتي الروماني 2-صفر.

على ملعب اولدترافورد، عانى مانشستر يونايتد الانكليزي لتخطي عقبة اوتيلول بالنتيجة ذاتها التي الت اليها مباراة الذهاب.

وبدأ مدرب مانشستر، الاسكتلندي اليكس فيرغوسون، المباراة بثنائي خط الهجوم البلغاري ديميتار برباتوف ومايكل اوين، في حين اشرك واين روني في خط الوسط، وغاب قائد الفريق الصربي نيمانيا فيديتش لطرده في مباراة الذهاب قبل اسبوعين.

وافتتح فريق "الشياطين الحمر" التسجيل مبكرا اثر كرة عرضية من فيل جونز حولها مايكل اوين باتجاه الاكوادوري لويس انطونيو فالنسيا المتربص امام المرمى فتابعها داخل الشباك (8).

وبعد دقيقتين اصيب اوين واستبدل بالمكسكي خافيير هرنانديز.

واعتبر كثيرون ان مانشستر، وصيف بطل الموسم الماضي، سيسجل عددا كبيرا من الاهداف لكن تنظيم دفاع اوتيلول غالاتي بقيادة سيرجيو كوستين حال دون اضافة اي هدف في الشوط الاول على الرغم من المحاولات المتكررة لاصحاب الارض.

وجاء الشوط الثاني رتيبا الى ان تمكن واين روني من تسجيل هدف الاطمئنان عندما اطلق كرة قوية من خارج المنطقة ارتطمت باحد مدافعي اوتيلول وخدعت حارس مرماه (87).

وفي المجموعة الاولى، حقق بايرن ميونيخ فوزا صعبا ايضا على ضيفه نابولي 3-2 واقترب جدا من التأهل بعدما رفع رصيده الى 10 نقاط وابقى رصيد منافسه عند 5 نقاط.

ويدين الفريق البافاري بفوزه الى الهداف ماريو غوميز صاحب الثلار3ثية والذي افتتح التسجيل في الدقيقة 17 بعد ان تلقى كرة عند نقطة الجزاء من صانع الالعاب باستيان شفاينشتايغر تابعها بسهولة في المرمى.

واضاف غوميز الهدف الثاني بعد 6 دقائق مستفيدا من تمريرة طوني كروس بعد هجمة مرتدة، واكمل الثلاثية قبل دقيقتين من نهاية الشوط الاول بتسديدة يسارية من زاوية صعبة قبل ان يقلص فيديريكو فرنانديز الفارق اثر تمريرة من الارجنتيني ايزيكييل لافيتزي (45).

وفي الشوط الثاني، تمكن نابولي بعد طرد لاعبه الكولومبي خوان زونيغا، من اضافة الهدف الثاني عبر فيديريكو فرنانديز نفسه من ضربة رأس بعد ان نفذ السويسري غوكهان اينلر ركلة حرة (79).

والستفاد مانشستر سيتي الانكليزي من خسارة نابولي وصار ثانيا برصيد 7 نقاط بعد فوزه على مضيفه فياريال الاسباني بثلاثية نظيفة.

وسيطر مانشستر سيتي المنتشي بفوزه الاخير على جاره مانشستر يونايتد في الدوري الانكليزي 6-1 وتصدره الترتيب، على مجريات المباراة وافتتح التسجيل بواسطة لاعب وسطه العاجي يايا توريه بعد ان وضعه الاسباني دافيد سيلفا في مواجهة الحارس دييغو لوبيز (30).

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع في الشوط الاول، عزز الايطالي ماريو بالوتيلي تقدم فريقه من ركلة جزاء بعد تعرضه للاعاقة من قبل ماتيو موساكيو (45+3).

وفي الشوط الثاني، اكمل يايا توريه الثلاثية بتسجيله الهدف الشخصي الثاني بعد لعبة شارك فيها الفرنسي سمير نصري وبالوتيلي (71).

وفي المجموعة الثانية، حقق انتر ميلان فوزا صعبا على ضيفه ليل بطل فرنسا 2-1 على ملعب جوزيبي مياتزا.

ويدين انتر ميلان بهذا الفوز الى مدافعه الدولي الارجنتيني المخضرم والتر صامويل الذي افتتح التسجيل من متابعة مركزة لكرة وصلته من ركلة ركنية نفذها الهولندي ويسلي شنايدر (18)، ولمواطنه المهاجم دييغو ميليتو الذي استثمر عرضية الارجنتيني الاخر خافيير زانيتي (65).

وقلص البرازيلي توليو دي ميلو الفارق من مجهود فردي (83).

وبات انتر ميلان بطل عام 2010 على ابواب التأهل بعدما رفع رصيده الى 9 نقاط مقابل 5 لكل من سسكا موسكو الروسي وطرابزون سبور التركي اللذين تعادلا سلبا على ارض الاخير، ونقطتين فقط لبطل فرنسا.

×