مورينيو: مستحيل أن أدرّب البرتغال حالياً

نفى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد الإسباني ما طرحته بعض التقارير الصحفية، بشأن احتمال توليه مهمة الإشراف على استعدادات منتخب بلاده لخوض الملحق الفاصل المؤهل إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية "يورو 2012".

ويلتقي المنتخب البرتغالي مع منتخب البوسنة والهرسك ذهاباً وإياباً يومي 11 و15 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، على أن يتأهل الفائز في مجموع المباراتين إلى نهائيات البطولة التي تقام منتصف العام المقبل في بولندا وأوكرانيا.

وكان عدد من لاعبي المنتخب البرتغالي طالبوا مورينيو بتقديم المساعدة، فضلاً عن عدد كبير من جماهير "برازيل أوروبا"، لكن المدرب البالغ من العمر 48 عاماً نفى وجود أية اتصالات مع اتحاد كرة القدم في بلاده.

وقال مورينيو في مؤتمرٍ صحفي الجمعة: "إنها كذبةٌ كبيرة غير منطقية لا يُمكن استيعابها. من الواضح لي ولاتحاد الكرة ولريال مدريد أن هذا مستحيل".

وتابع: "لم يُفكر بها أحد ولم يتصل بي أحد ولا يجب أن نتحدث في هذا الأمر من الأساس".

يُذكر أنها ليست المرة الأولى التي يرتبط فيها اسم مورينيو بالإشراف على المنتخب البرتغالي، إذ طُلِبَ منه ذلك رسمياً عام 2010، لكن العرض رُفِضَ من قِبَل إدارة النادي الملكي.

×