مورينيو يشيد بشخصية ريال مدريد و"جسد" كاكا

أشاد البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد بشخصية لاعبيه خلال الفوز الساحق على رايو فاليكانو 6-2 السبت بالدوري الأسباني.

وباغت رايو فاليكانو مضيفه بهدف مبكر سجله لاعب خط الوسط الأسباني ميجيل بيريز كويستا "ميتشو" بعد أقل من 20 ثانية على بداية المباراة.

ولكن نجوم النادي الملكي أنهوا الشوط الأول لصالحهم بعدما سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني غونزالو هيغواين هدفين متأخرين للفريق.

وفي الشوط الثاني، أضاف رونالدو هدفين آخرين من ضربتي جزاء كما سجل زميلاه الفرنسيان رافاييل فاران وكريم بنزيمة هدفين آخرين بينما سجل ميتشو الهدف الثاني له ولفاليكانو.

وجاء هذا الفوز، بعد تعادل وهزيمة لريال مدريد في المباراتين السابقتين للفريق بالمسابقة، ليقلص من الضغوط الواقعة على مورينيو.

وأبدى مورينيو سعادته برد فعل اللاعبين، وقال للموقع الرسمي لريال مدريد: "عندما تعيش أسبوعا من النتائج السلبية، فإن ما كان يحتاجه الفريق هو تحقيق بداية جيدة، التسجيل والاسترخاء".

وتابع: "الأمور تصبح أصعب عندما تتأخر بهدف، ولكن الشخصية الحقيقية تظهر في الأوقات العصيبة، والفريق استجاب بشكل جيد".

وأضاف: "لقد سجلنا في بداية الشوط الثاني والأمور تحولت لصالحنا، بعد أن هدأ روعنا ولعبنا بشكل أفضل".

وأشار: "حققنا فوزا مستحقا على فريق أثبت سبب احتلاله المركز الثاني بدوري الدرجة الثانية الموسم الماضي، إنه يحقق مسيرة طيبة هذا الموسم رغم الصعوبات، لقد كان فوزا هاما ومستحقا بالنسبة لنا".

وأغدق مورينيو الثناء على البرازيلي كاكا والألماني مسعود أوزيل، موضحا: "كاكا وأوزيل لعبا أمام المرمى، لم يكن لدينا لاعب قناص داخل الملعب ولكن كان هناك ثلاثة صناع ألعاب ذات مستوى رائع".

وأوضح: "كاكا وأوزيل يجب أن يستعدا جيدا من الناحيتين الجسدية والذهنية للعب في وسط الملعب، ليس من السهل بالنسبة لهما أداء ذلك طوال 90 دقيقة".