دروجبا: الحياة أهم من كرة القدم.. وأنا محظوظ لأنني لا أزال حيا

قال الإيفواري ديدييه دروجبا مهاجم تشيلسي إنه "محظوظ لأنه لا يزال حيا"، وذلك في أول تصريح له بعد الصدام العنيف الذي تعرض له الشهر الماضي مع جون رودي حارس مرمى نورويتش سيتي وتسبب في فقدانه الوعي لمدة سبع دقائق.

وقال هداف النادي الإنجليزي في مقابلة مع صحيفة (صن) اليوم السبت: "المهم هو أنني لا أزال حيا. عندما أرى اللقطات ينتابني الخوف مجددا. أنا محظوظ بالتأكيد".

وأضاف نجم "البلوز": "لعب كرة القدم مهم بالنسبة لي، لكن البقاء حيا إلى جانب أبنائي وعائلتي هو الأهم".

وسقط دروجبا أرضا دون حراك أو علامة واحدة تدل على أن الحياة لا تزال تدب في أوصاله، بعد أن اصطدم برودي خلال صراعهما على كرة عالية.

وهرع أطباء النادي اللندني إلى الملعب من أجل إسعافه، حيث أوصلوا أنبوب أكسجين بجسده، وأخرجوه من الملعب وسط نظرات زملائه المرتعدة، ونقلوه إلى المستشفى.

وأصيب "الفيل" الإيفواري بارتجاج في المخ وثقب في طبلة الأذن خلال المواجهة العنيفة، لكنه يأمل في العودة إلى ارتداء القميص الأزرق رقم 11 خلال مباراة الفريق اليوم على ملعب ستامفورد بريدج أمام سوانسيا في "البريمير ليج".

×