استقرار حالة حارس روما بعد تعرضه للركل في الرأس

استقرت حالة الهولندي مارتين شتيكلنبرج حارس مرمى رومـا الأحد بعد أن أودع المستشفى ليلة السبت ، إثر تعرضه لركلة في الرأس من قدم البرازيلي لوسيو قلب دفاع إنترناسيونالي خلال مباراة الفريقين السبت في بطولة الدوري الإيطالي.

وقال روبرت يانسن وكيل أعمال الحارس الهولندي لوسائل إعلام إيطالية الأحد أن الأطباء بإحدى مستشفيات ميلانو قاموا بخياطة عدة غرز في رأس شتيكلنبرج كي يلتئم الجرح ، لكن صور الأشعة أكدت عدم إصابة الحارس بأي نزيف.

وحاول يانسن أن يتجنب إثارة المزيد من الجدل عما إذا كانت ركلة لوسيو "متعمدة أم لا"، وأكد أنه سينتظر شفاء الحارس تماما كي يبحث مع ناديه "الحديث عن مسئولية محتملة للوسيو".

وتعرض الحارس الهولندي للضربة في الدقيقة 18 من اللقاء ، وفقد الوعي لعدة ثوان ، قبل أن يغادر الملعب على محفة ، ثم نقل في سيارة إسعاف إلى مستشفى نيجواردا بميلانو.

وشدد وكيل الحارس على أن الأطباء لم يحددوا بعد الفترة التي سيحتاجها قبل الشفاء ، لكنه أكد أنه قضى "ليلة هادئة".

×