روبي فولر: روني الأفضل في العالم حالياً وليس ميسي

كال روبي فولر لاعب ليفربول السابق، بمواطنه الشاب واين روني لاعب مانشستر يونايتد والمنتخب الإنكليزي، واعتبره الأفضل في العالم حالياً متفوقاً على ميسي.

وتابع فولر في تصريحات لصحيفة "صنداي ميرور": "أعلم أن ميسي يقدم أداء مميزاً في السنوات الثلاث الماضية، لكن في الوقت الحالي لا أظن أن أحداً يقدم أداء متكاملاً كما يفعل روني".

وأسهب نجم ليفربول السابق في كيل المديح للمهاجم الشاب: "روني أعاد تعريف المهاجم، ولم يقصر عمله على تسجيل الأهداف بطريقة جميلة ومعدلات عالية، بل يلعب المباراة كاملة بلا كلل وملل، متنقلاً في جميع أرجاء الملعب".

واعتبر فولر أن ميسي لا يملك هذه الخصائص: "ميسي ليس ذلك اللاعب الذي يظهر في كل المباريات، فأحياناً لا تشعر بوجوده أوقاتاً طويلة في المباراة، ثم تراه يظهر فجأة يبهرك بمهاراته الفردية، لكن روني متواجد دائماً، ففي مانشستر كل شي يمر من خلاله".

وقال فولر: "في السابق مر على مانشستر يونايتد لاعبون كبار، وكان الجميع يسأل نفسه.. من يمكن أن يعوض هؤلاء إذا رحلوا.. وأنا أتحدث عن لاعبين مثل اريك كانتونا ورود فان نيستلروي وكريستيانو رونالدو، لكني عندما أنظر إلى روني أعتقد أن لا أحد يمكن أن يعوض غيابه".

ويرى فولر أن مدرب مانشستر يونايتد لبيكس فيرغسون يعلم ذلك تماماً عن روني، لذلك عمل كل استطاعته في الموسم الماضي للإبقاء عليه في صفوف الفريق، بعد الأخبار التي تحدثت عن رحيله.