×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

جوارديولا: لا توجد أعذار عندما يكون اللقب في الملعب

قال المدير الفني لبرشلونة، جوسيب جوارديولا، إنه "لا توجد أعذار عندما يكون اللقب في الملعب"، مؤكدا ان فريقه لا يمكنه أن يتذرع بعدم التحضير بشكل جيد لخوض مبارتين في كأس السوبر الإسباني أمام ريال مدريد.

وأوضح جوارديولا في تصريحات صحفية اليوم أن مسألة تأخر برشلونة في التحضير للموسم الجديد لمدة أسبوع عن منافسه لا يجب ان يتحول إلى قضية هامة، وقال: "كما أنني لا اعتقد أن اللقب أكثر أهمية بالنسبة لهم عنا. فمن سيفوز سيكون الأفضل".

وسيتوجه الفريق الكتالوني اليوم إلى مدريد استعدادا لملاقاة ريال مدريد في ذهاب كأس السوبر الأحد.

وأضاف: "لقد تجمعنا لأيام قليلة لأنني كنت أود أن يستريح اللاعبين جيدا لمباراة الغد".

ويغيب عن برشلونة في هذه المواجهة للإصابة كل من إبراهيم افيلاي وكاريس بيول "الذي يتدرب من دون ألم وسيعود في خلال مدة قصيرة" إلى الفريق، بحسب جوارديولا، في حين لم يشارك لاعبون مثل ميسي واليكس سانشيز وماسكيرانو إلا في ثلاثة أو أربعة تدريبات مع الفريق.

وأكد المدير الفني أنه "يجب دراسة كل حالة على حدة ونضع في الملعب من يمكنهم تحمل المزيد من الوقت".

وأشار إلى أن ريال مدريد استعد للموسم الجديد بشكل جيد وهو ما ظهر من نتائجه في المباريات الودية الأخيرة.
وأكد جوارديولا على صعوبة التنبؤ بطريقة لعب فريق المدرب جوزيه مورينيو في المباراة لأن لديه "العديد من اللاعبين الذين يمكن تغيير مراكزهم".

من ناحية أخرى، أعلن جوارديولا تأييده للإضراب الذي دعت إليه رابطة اللاعبين الإسبانيين في أول جولتين بالليجا، وقال: "اعتقد أن هذا الحدث يتوقف بشكل أساسي على اللاعبين. وأنا أؤيد موقفهم وادعمهم، لأنني لو كنت مدربا فهذا بفضلهم".

ويدعو بعض اللاعبين في إسبانيا لإضراب لمطالبة اتحاد كرة القدم بإلزام الأندية بسداد مستحقات اللاعبين وتنفيذ بنود التعاقد.