هل سيحافظ ميسي على مستواه الشهر القادم؟

هل يسلم ميسي من التعب والإرهاق في "الشهر العصيب"؟

رغم الانتقادات الكثيرة التي طالت إدارة نادي برشلونة الإسباني قبل بداية الموسم، إلا أن مدرب الفريق إرنستو فالفيردي استطاع الفوز في جميع المباريات في الدوري حتى الآن، بفضل نظام المداورة بين اللاعبين الذي أثبت نجاحا كبيرا.

ورغم المداورة التي يستخدمها فالفيردي، إلا أن نجم الفريق، الأرجنتيني ليونيل ميسي، لعب جميع المباريات هذا الموسم، الأمر الذي دفع صحيفة "ماركا" الإسبانية للتساؤل عن وقت إراحة ميسي؟

دقائق ميسي المكثفة على أرض الملعب قد تثير القلق في الأسابيع القادمة، حيث سيخوض النجم الأرجنتيني 8 مباريات في الفترة ما بين 27 سبتمبر و25 أكتوبر.

ويتضمن هذا الشهر العصيب مباريات صعبة أمام أتلتيكو مدريد، ومباراتي دوري أبطال أوروبا أمام أولمبياكوس اليوناني وسبورتنغ لشبونة البرتغالي، ومباريات صعبة في تصفيات كأس العالم مع المنتخب الأرجنتيني، أمام بيرو والإكوادور.

وستكشف الأيام إذا ما كان الإرهاق سيؤثر على العنصر الأهم في فريق برشلونة، ليونيل ميسي.