لاعبو مانشستر يونايتد الانكليزي يحتفلون بتسجيل هدف

كأس الرابطة: مانشستر يونايتد يسقط بيرتون برباعية منها ثنائية لراشفورد

سجل ماركوس راشفورد هدفين ليقود مانشستر يونايتد حامل اللقب لسحق منافسه بيرتون ألبيون المنافس في الدرجة الثانية 4-1 على ملعب اولد ترافورد ليبلغ الدور الرابع في كأس رابطة الاندية الانجليزية لكرة القدم اليوم الاربعاء.

وأنهى مهاجم انجلترا البالغ من العمر 19 عاما هجمتين بشكل رائع في اول 20 دقيقة وقضى جيسي لينجارد على أي أمل للمنافس في العودة في النتيجة في الشوط الأول. وهز انطوني مارسيال الشباك ايضا في الشوط الثاني قبل ان يسجل لويد داير هدف حفظ ماء الوجه لبيرتون في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتقدم مانشستر سيتي وتشيلسي وارسنال ايضا وكذلك ايفرتون الذي انهى مسيرة من اربع هزائم متتالية بفوز كبير 3-صفر على أرضه أمام سندرلاند المنافس في الدرجة الثانية.

وأحرز يونايتد الآن 17 هدفا في خمس مباريات على ملعبه في كل البطولات هذا الموسم فيما كاد بيرتون أن يكون أول فريق ضيف يهز الشباك في اولد ترافورد.

لكن ذلك لم يشكل خطرا على يونايتد الذي قدم أداء مذهلا مع وجود راشفورد في الهجوم بدلا من روميلو لوكاكو حيث تأهل الفريق لمواجهة سوانزي سيتي في الدور الرابع.

وأدخل يونايتد تسعة تغييرات على التشكيلة الأساسية التي فازت على ايفرتون يوم الأحد لكن ذلك لم يكن مشكلة حيث يملك المدرب جوزيه مورينيو العديد من الخيارات الهجومية.

وقال مورينيو الذي يسعى للقبه الخامس في البطولة "انطوني مارسيال كان جيدا. خوان ماتا كان جيدا. جيسي لينجارد كان جيدا. الفريق قدم أداء جماعيا ممتعا".

وافتتح راشفورد التسجيل بعد أربع دقائق وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 17.

وأحرز لينجارد الهدف الثالث في نهاية الشوط الأول قبل أن يكمل مارسيال الرباعية بعد مرور ساعة من اللعب.

وفاز سيتي الذي يتساوى مع يونايتد في صدارة الدوري الممتاز على وست بروميتش البيون 2-1.

وضع ليروي ساني مانشستر سيتي في المقدمة بعد ثلاث دقائق فقط وهز الشباك مجددا في الدقيقة 77 بعد ان ادرك كلاوديو ياكوب التعادل للفريق صاحب الضيافة.

وخاض ايدن هازارد اول مباراة اساسيا هذا الموسم مع تشيلسي بعد تعافيه من اصابة في الكاحل ولعب 90 دقيقة كاملة في انتصار كبير 5-1 على نوتنجهام فورست.

وخطف ميشي باتشواي الاضواء بعدما سجل ثلاثية بينما هز كينيدي وتشارلي موسوندا الشباك ايضا.

وتفوق ارسنال على دونكاستر روفرز المنتمي للدرجة الثالثة 1-صفر على ملعب الامارات بهدف ثيو والكوت.

وشارك جاك ويلشير في المباراة كاملة مع ارسنال للمرة الأولى في ثلاث سنوات بينما كان اليكسيس سانشيز في التشكيلة الأساسية وصنع الهدف لوالكوت.

وقال ارسين فينجر مدرب ارسنال "كنت أريد أن يلعب المباراة كاملة وفي النهاية كانت المباراة المثالية ليستعيد ثقته ولياقته البدنية".

وردت العارضة كرة من ماتي بلير لاعب دونكاستر الذي يدربه دارين فيرجسون نجل اليكس فيرجسون مدرب يونايتد السابق.

وقال فينجر "كانت مباراة صعبة بفضل ما قدمه دونكاستر فقد حاول باستمرار. قدمنا أداء جيدا في أول 35 دقيقة لكننا تراجعنا بعد ذلك".