×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

مورينيو ينجح في اختبار "حُسن السيير والسلوك" لتخفيض عقوبته

خفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عقوبة إيقاف البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد الإسباني إلى 3 مباريات لحسن سيره وسلوكه في الفترة الأخيرة، وذلك بعد العقوبة التي تلقاها من اللجنة التأديبية بسبب تهجمه على الحكام في دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

وأشار الاتحاد القاري في بيان: "عدلت لجنة الإستئاف في الاتحاد الأوروبي جزئياً القرار (اللجنة التأديبية)" وخفضته إلى ثلاث مباريات نافذة واثنتان مع وقف التنفيذ، إذ اعتبرت أن مورينيو قد نفذ عقوبة الإيقاف في مواجهة ريال مع مواطنه برشلونة في إياب نصف نهائي دوري الأبطال.

الغرامة ثابتة

ولم تبدل اللجنة الغرامة المالية بحق المدرب بقيمة 50 ألف يورو بسبب تصريحات مورينيو غير المناسبة عقب خسارة فريقه أمام غريمه التقليدي برشلونة صفر - 2 في مدريد في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري الأبطال، كما بقيت غرامة ريال بقيمة 20 ألف يورو على تصرفات جماهيره التي ألقت الألعاب النارية ودخلت الملعب في نهاية المباراة.
تخفيض عقوبة مورينيو - كرة القدم - دوري أبطال أوروبا

وأدلى مورينيو بتصريحات نارية عقب المباراة مؤكداً أن الحكام ينحازون دائماً لمصلحة برشلونة.

تصريح مورينيو الهجومي

وقال: "لماذا يحصل دائماً الأمر ذاته في نصف النهائي (لمسابقة دوري أبطال أوروبا مع الفرق التي يشرف مورينيو على تدريبها)، نحن بصدد الحديث عن فريق رائع (برشلونة)، لا أعرف ما إذا كان الانحياز لأن الأمر يتعلق باليونيسيف (راعي أقمصة برشلونة)، أو لسلطة السيد فيار (رئيس الإتحاد الإسباني) داخل الاتحاد الأوروبي، لا أعرف".
تخفيض عقوبة مورينيو - كرة القدم - دوري أبطال أوروبا

ولم يتوقف مورينيو عند هذا الحد، بل أضاف "جوزيب غوارديولا مدرب رائع لكنه أحرز دوري أبطال أوروبا عام 2009 لو كنت مكانه لخجلت لفوزي بها بعد فضيحة ستامفورد بريدج (ضد تشلسي)، وهذا العام إذا توج بها ستكون فضيحة برنابيو، أتمنى أن يفوز بها في يوم من الأيام دون فضيحة".

×