لاعبو يوفنتوس يحتفلون بتسجيل هدف

كأس ايطاليا: يوفنتوس يحرز اللقب الثالث على التوالي

أحرز يوفنتوس لقبه الثالث على التوالي (رقم قياسي) والثاني عشر في تاريخه في كأس ايطاليا لكرة القدم بعد تغلبه على لاتسيو 2-صفر الاربعاء في المباراة النهائية.

وحسم فريق السيدة العجوز النتيجة في الدقائق الـ25 الاولى بتسجيله الهدفين عبر المدافعين البرازيلي داني الفيش (12) وليوناردو بونوتشي (25).

وهو اللقب الاول ليوفنتوس في رحلته لاحراز ثلاثية تاريخية (الدوري والكأس المحليان ودوري ابطال اوروبا) على غرار مواطنه انتر ميلان الذي حقق هذا الانجاز عام 2010 تحت اشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

ويتصدر يوفنتوس ترتيب الدوري برصيد 85 نقطة، بفارق 4 نقاط امام روما اقرب منافسيه والذي حرمه من التتويج بلقبه السادس على التوالي (رقم قياسي) عندما هزمه 3-1 الاحد الماضي. وتبقى مرحلتان على نهاية الدوري.

ويخوض يوفنتوس ايضا نهائي دوري ابطال اوروبا ضد ريال مدريد الاسباني في الثالث من حزيران/يونيو المقبل.

وقدم فريق المدرب ماسيميليانو اليغري عروضا رائعة محليا واوروبيا هذا الموسم، فاخرج برشلونة الاسباني من ربع نهائي البطولة الاوروبية ثم موناكو الفرنسي من نصف النهائي، وتصدر بفارق مريح ترتيب الدوري المحلي قبل ان يتعثر في المراحل الثلاث الاخيرة، ففضلا عن خسارته امام روما، كان تعادل مع اتالانتا وتورينو ما ادى الى تقليص الفارق الكبير الذي كان يفصله عن اقرب منافسيه.

وسيضمن يوفنتوس لقب الدوري في حال فوزه السبت على كروتوني المتواضع في تورينو.

في المقابل، فشل لاتسيو في احراز اللقب برغم بلوغه المباراة النهائية للكأس للمرة الثالثة في خمسة مواسم والتاسعة في تاريخه المتضمن ستة ألقاب، آخرها عام 2013 على حساب جاره روما.

وكان يوفنتوس تخطى في نصف النهائي غريمه نابولي (3-1 و2-3)، فيما تأهل لاتسيو على حساب جاره روما (2-صفر و2-3).

واشرك اليغري المهاجم الارجنتيني باولو ديبالا أساسيا بعد ابقائه احتياطيا امام روما، كما دفع بلاعب الوسط الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بعد تعافيه من اصابة في الظهر.

وكان مقررا ان يقام النهائي في 2 حزيران/يونيو، بيد أن تأهل يوفنتوس الى نهائي دوري ابطال اوروبا المقرر في اليوم التالي، دفع الاتحاد الايطالي الى تقديم موعده الى الاربعاء.