×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

رونالدو: لو رحل مورينيو عن الريال لانتقلت الى مانشستر سيتي

كشف نجم المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو انه لو ترك مواطنه جوزيه مورينيو منصبه في ريال مدريد الاسباني في نهاية الموسم المنصرم لترك النادي الملكي وانتقل الى فريق اخر قد يكون على الارجح مانشستر سيتي الانجليزي.

وقدم رونالدو (26 عاما) اداء رائعا مع ريال مدريد منذ انتقاله اليه خلال صيف 2009، اذ سجل 86 هدفا في 89 مباراة خاضها منذ وصوله الى "سانتياجو برنابيو"، لكن النجم البرتغالي الذي تفوق على نجم برشلونة الارجنتيني ليونيل ميسي وتوج في الموسم المنصرم بلقب هداف الدوري الاسباني بتسجيله 40 هدفا، كشف انه كان سيفكر جديا بترك النادي الملكي لو صدقت التقارير التي اشارت الى احتمال عودة مورينيو الى فريقه السابق تشيلسي الانجليزي.

واشار رونالدو في حديث لصحيفة "صنداي ميرور" البريطانية ان العودة الى الدوري الانجليزي كانت من خياراته الأساسية في حال قرر ترك ريال مدريد وبان مانشستر سيتي سيكون الوجهة المحتملة بسبب امكانياته المادية الكبيرة.

واضاف رونالدو "اعتقد اني لو تركت الدوري الاسباني فكنت ساتوجه الى الدوري الانجليزي الممتاز - لكن الامر لم يعد مطروحا الان. علينا اولا (في ريال) الفوز بلقب دوري ابطال اوروبا. لو رحلت الى انجلترا فوجهتي ستكون شمال غرب البلاد. لا تعجبني لندن".

وواصل "ستشعر بالاطراء لو عرض عليك 20 مليون جنيه استرليني سنويا - انه امر جيد جدا، لكني تحدثت مع مدير اعمالي واعتقد انه من الافضل لي البقاء في مدريد لاننا سنكون الافضل هذا العام. سنكون اقوياء جدا هذا الموسم. جوزيه مورينيو سيبقى في ريال وبالتالي سابقى انا ايضا. لو رحل الى تشيلسي فكنت سارحل بدوري ايضا. كنت ساذهب الى مانشستر سيتي. لكنه باق الان وانا سابقى مكاني".

ونفى رونالدو صحة الاخبار التي تحدثت عن مشاكل مع مورينيو، مشددا على علاقته الجيدة مع مدربه رغم امتعاضه العلني من الخطة التي اعتمدها مواطنه في مواجهة برشلونة خلال الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا، مضيفا "ذهبنا الاسبوع الماضي الى زفاف معا ونحن على علاقة جيدة ولدينا نفس مدير الاعمال. انه شخص لطيف ونقيم في الشارع ذاته".

يذكر ان رونالدو احرز جائزة الحذاء الذهبي لافضل هداف في البطولات الاوروبية المحلية لموسم 2010-2011، بعدما انهى رونالدو الدوري الاسباني برصيد 40 هدفا، لينفرد بالرقم القياسي لعدد الاهداف المسجلة في موسم واحد في تاريخ "لا ليجا" والذي كان يتقاسمه مع مهاجم اتلتيك بلباو تيلمو زارا الذي حقق هذا الانجاز عام 1951، والمكسيكي هوجو سانشيز الذي حققه مع ريال مدريد عام 1990.

وتقدم رونالدو بفارق تسعة اهداف على ميسي الذي فشل في ايجاد طريقه الى الشباك في المراحل الاربع الاخيرة من الدوري.

وتفوق رونالدو في 2010-2011 على ما حققه مع مانشستر خلال موسم 2007-2008 عندما سجل حينها 31 هدفا في الدوري الانجليزي الممتاز، وهو سجل اهدافه الاربعين في 34 مباراة في الدوري، رافعا رصيده الى 66 هدفا في 63 مباراة خاضها في الدوري الاسباني منذ انضمامه الى النادي الملكي.

×